الدولة تتصالح مع رجل الأعمال أحمد عز في قضايا فساد

أعلن مكتب النائب العام المستشار نبيل صادق، التصالح في قضايا فساد مع رجل الأعمال وعضو لجنة السياسات بالحزب الوطني في فترة حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وقال بيان صادر من مكتب النائب العام، إن اللجنة القومية لاستراد الأموال والأصول والموجودات في الخارج، برئاسة النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، قررت التصالح مع أحمد عبدالعزيز عز، مقابل سداد مبلغ مليار و700مليون جنيه مصري، منها مبلغ 600مليون جنيه، تم استردادهم من الخارج.

وكان عز يحاكم في قضايا فساد عقب ثورة يناير 2011، منها قضية التلاعب في البورصة “أسهم حديد عز الدخيلة، وقضية تراخيص الحديد.

وتقدم عز بطلب إلى المستشار نبيل صادق، النائب العام، بصفته رئيسا للجنة استرداد الأموال المهربة، مطلع عام 2017،  للتصالح مع الدولة فى القضايا المتهم فيها مقابل سداد مبلغ 500 مليون جنيه.