تراجع معظم أسهم الخليج الرئيسية لكن البنوك تدعم بورصة السعودية

فقدت معظم أسهم الخليج الرئيسية الزخم يوم الخميس منهية صعودا استمر ليومين نجم عن حزمة تحفيز عملاقة حجمها تريليوني دولار في الولايات المتحدة تهدف إلى تخفيف الضرر الاقتصادي الناجم عن جائحة فيروس كورونا السريع الانتشار.

ففي أبوظبي، هبط المؤشر 3.8% مع نزول سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك البلاد، واتصالات خمسة بالمئة و4.9% على الترتيب.

وتراجع مؤشر بورصة دبي الرئيسي 0.8%. ونزل سهم بنك دبي الإسلامي، وهو أكبر بنك إسلامي بالإمارات، 3.1%، في حين هبط سهم إعمار مولز 3.6 بالمئة.

وستوقف الإمارات جميع وسائل المواصلات العامة وتقيد حركة السكان في المساء من أجل حملة تطهير على مستوى البلاد في عطلة نهاية الأسبوع تبدأ يوم الخميس للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وخسر مؤشر بورصة قطر 0.7 بالمئة، حيث نزل سهم بنك قطر الوطني 3.5% وتراجع سهم مصرف قطر الإسلامي 1.4%.

وقالت وكالة الأنباء القطرية يوم الأربعاء إن البلد الخليجي سيغلق مؤقتا جميع محال الصرافة اعتبارا من يوم الخميس للحد من انتشار الفيروس.

وسجلت دول مجلس التعاون الخليجي الست نحو 2500 حالة إصابة بفيروس كورونا وثماني حالات وفاة. ورصدت السعودية أكبر عدد من الإصابات حيث بلغ 900.

لكن المؤشر الرئيسي بالبورصة السعودية ارتفع 1.9% مواصلا المكاسب للجلسة الثالثة على التوالي، بقيادة أسهم البنوك. وصعد سهم مصرف الراجحي 1.7% بينما زاد سهم البنك الأهلي التجاري 2.7%.

وأعلنت المملكة، التي قلصت عدد ساعات التداول مؤقتا لجميع الأوراق المالية المدرجة، تسجيل ثاني حالة وفاة بفيروس كورونا وشددت حظر تجول على مستوى البلاد يوم الأربعاء.

 

(رويترز)