“الرقابة المالية”: منح عملاء شركات التأمين مهلة إضافية لسداد الأقساط المستحقة

أعلن محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إطلاق مبادرة تقضي بقيام شركات التأمين بمنح عملائها حملة الوثائق مهلة إضافية بخلاف ما ورد بوثائق التأمين لسداد أقساط التأمين وفقاً لنوع وطبيعة وثائق التأمين؛ في إطار تفعيل دور قطاع التأمين وأهميته في التفاعل مع الظروف الحالية، ويستفيد منها خمسة ملايين من حاملي وثائق التأمين ما يمكن العملاء من الاستمرار في الاستفادة من المزايا التي تمنحهم إياها وثائقهم التأمينية و تعويضهم حال حدوث المخاطر المؤمن ضدها.

وأضاف في بيان له، أن المبادرة تأتي ضمن خطة الدولة المصرية لمواجهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لفيروس “كورونا” المستجد، وما تتطلبه الفترة الراهنة من تكاتف كافة مؤسسات الدولة للحدّ من تلك التداعيات.

ووفقا للبيان تشمل المبادرة، منح عملاء وثائق التأمين على الحياة الفردي فترة سماح إضافية 60 يومًا، و يجوز للعملاء الذين تجاوزوا مهلة السداد وألغيت وثائقهم خلال الفترة من مارس وحتى يونيو إعادة سريان تلك الوثائق قبل ديسمبر 2020، دون تحمل أية رسوم إدارية جديدة أو فوائد تأخير.

كما تتضمن المبادرة منح وثائق التأمين الطبي والسيارات مهلة سداد ثلاثون يومًا من تاريخ استحقاق القسط وأنه فى حالة تجاوز فترة السداد الممنوحة وإلغاء الوثيقة، يجوز أن يتم إعادة سريانها وفقًا للإجراءات المتبعة بالشركات دون تحمل أية رسوم إدارية أو إصدار جديدة، فضلا عن منح عملاء وثائق تأمين الشركات “حياة جماعي وتأمينات ممتلكات” مهلة سداد ثلاثون يومًا إضافية.