وزير التموين: الأجهزة الرقابية سوف تتصدى بقوة حال حجب السلع أو محاولة تعطيش السوق

قال علي المصيلحي وزير التموين، إن الدولة بكافة أجهزتها وأذرعها الرقابية التنفيذية ستتصدى بكل حزم وقوة لكل من تسول له نفسه التلاعب بمقدرات المواطن المصري، وأن ما تشهده البلاد في هذه الظروف الاستثنائية تحتم على الجميع التصدي بالقانون لأى مخالفات قد ترتكب في حق المواطنين سواء كانت تلاعب في الأسعار أو غش في المنتجات أو حجب للسلع عن التداول وتخزينها بهدف تعطيش الأسواق.

وأضاف في بيان له عقب اجتماع مع القيادات الرقابية بوزارة التموين والتجارة الداخلية والإدارة العامة لمباحث التموين والتجارة الداخلية، وجهاز حماية المستهلك، أن من الأهمية التحرك الفوري من كافة الأجهزة الرقابية بوزارة التموين والجهات التابعة بهدف ضبط الأسواق والأسعار والرقابة الصارمة على أسعار وجودة المنتجات المباعة للمواطنين وخاصة السلع المتعلقة بالمنظفات والمطهرات ومستلزمات الوقاية والنظافة للحد من التلاعب بالأسعار أو حالات الغش التجاري.

وشدد المصيلحي على أن أي مخالفات قد ترتكب وتثبت صحته بعد التحقيق فيها بناء على التحريات اللازمة سوف يتم مصادرة المنتجات وسحب ترخيص المكان المخالف وتوقيع العقوبات على المخالفين وتحويل مرتكبيها إلى نيابة أمن الدولة العليا طوارئ.

وأهاب وزير التموين كافة التجار والصناع والموزعين الالتزام بالقوانين والقرارات المنظمة للأسواق التجارة الداخلية، قائلًا إن الظروف التي تشهدها البلاد تحتم على الجميع الالتزام بالقانون وبالإجراءات السليمة لعمليات البيع والشراء وعدم استغلال المواطنين.

وذكر أن كافة الأجهزة الرقابية قامت بالتحرك للمرور الميداني والتفتيش والرقابة على الأسواق والمحال والسلاسل التجارية لضبط الأداء والتحقق من انضباط الأسواق وعمليات البيع والشراء.