“الإنتاج الحربي” تبحث مع شركات ألمانية تصنيع البطاريات الجافة بمصر

بحث محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، مع وفدي شركتي “بوش” و” بوش ريكسروث” الألمانيتين، برئاسة تيلمان أولسن الرئيس الإقليمي لبوش ريكسروث أفريقيا، التعاون في مجال إنتاج البطاريات الجافة بمختلف أنواعها وبطاريات السيارات الكهربائية.

وقالت وزارة الإنتاج الحربي في بيان لها، إن اللقاء يأتي في إطار إستراتيجية العمل بوزارة الإنتاج الحربي في التعاون مع الشركات العالمية لنقل التكنولوجيات الحديثة لشركات ووحدات الإنتاج الحربي لتعميق التصنيع المحلي وزيادة القيمة المضافة.

وعرض “العصار” الإمكانيات التكنولوجية المتوفرة بشركة قها للصناعات الكيميائية “مصنع 270 الحربي” إحدى الشركات التابعة للوزارة وتمتلك شركة “قها” خط لإنتاج البطاريات الجافة بأنواعها المختلفة والبطاريات السائلة لتناسب بذلك جميع أنواع محركات السيارات.

ورحب وزير الإنتاج الحربي، بالاستثمارات الأجنبية التي تسهم في إحداث التنمية الشاملة المنشودة لرفع معدلات التشغيل وزيادة معدلات النمو والتصدير.

وذكر أن وزارة الإنتاج الحربي مستعدة لتقديم كل أشكال المساندة الممكنة لشركة “بوش” الألمانية لزيادة حجم استثماراتها في مصر.

وقال الرئيس الإقليمي لبوش ريكسروث إن الشركة لديها توقع بزيادة المطالب على مكونات السيارات الكهربائية خاصة البطاريات، مضيفا أن الشركة تعمل بنظام Engineering Overall Project Management” ” والذى يتم الاعتماد عليه لتحقيق المرونة فى خطوط الإنتاج ليقوم الخط الواحد بإنتاج منتجات مختلفة. وذكر أولسن أن الشركة مهتمة بتوسيع مجالات التعاون ونقل التكنولوجيا وتوفير التدريب اللازم لشركات الإنتاج الحربي المصرية خاصة فى ظل ما تشهده مصر من تطور ملحوظ ومن طفرة صناعية واقتصادية كبيرة أثمرت عن عدد من الإنجازات في تنفيذ المشروعات القومية في العديد من المجالات التنموية.

وقال تامر مجدي المدير العام لشركة “بوش” مصر إنه يثق تماما بقدرات وإمكانيات شركات الإنتاج الحربي وأنه دائم الاستعداد للتعاون المثمر والبناء مع الجهات والمؤسسات الوطنية في كافة المجالات، مشيرا إلى أنه سيتم التعاون مع شركة “قها للصناعات الكيماوية ” فى إنتاج كافة البطاريات الجافة وكذلك بطاريات السيارات الكهربائية، وهذا التعاون يهدف إلي التصدير للدول العربية والأفريقية.

ووفقا للبيان، شهد وزير الإنتاج الحربي، مراسم توقيع مذكرة الحفاظ علي سرية المعلومات بين “الهيئة القومية للإنتاج الحربي” وشركتى “بوش” الألمانية و ” بوش ريكسروث”، بموجبه سيقوم وفد فنى من شركة بوش بزيارة مقر شركة “قها للصناعات الكيماوية” للتعرف على إمكانيات الشركة فى مجال إنتاج البطاريات لتحديد نقاط التعاون.