النقد الدولي يرفع توقعات نمو الاقتصاد المصري إلى 5.2% العام المالي الحالي

رفع صندوق النقد الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد المصري خلال العام المالي الحالي إلى 5.2% بدلاً من 4.8% توقعات سابقة.

وأبقى النقد الدولي فى تقرير آفاق الاقتصاد العالمي، الذي حصلت “البورصة” علي نسخة منه، علي توقعاته للنمو الاقتصادي خلال العام المالي المقبل كما هي عند 5.5%.

وتتوافق توقعات صندوق النقد الدولي مع استهدافات الحكومة خلال العام المالي الحالي عند 5.2%، إلا أنها أقل تفائلاً بشأن العام المالي المقبل، والذي تستهدف الحكومة تحقيق 5.8% نمواً اقتصادياً خلاله.

وأظهر التقرير رفع توقعات متوسط التضخم” أسعار المستهلكين” طفيفاً خلال العام المالي الحالي إلى 20.1% والعام المالي المقبل 13% مقابل 21% و13.7% علي التوالي في توقعات وثائق المراجعة الثانية التي نشرت يناير الماضي.

كما رفع صندوق النقد الدولي توقعاته عجز الحساب الجاري إلى 4.4% العام المالي الحالي، و3.9% العام المالي المقبل بدلاً من 4.5% و4% توقعات يناير الماضي.

وحسن تقرير آفاق الاقتصاد العالمي توقعات البطالة فى مصر خلال العام المالي الحالي، متوقعاً إن تسجل 11.1% فى المتوسط، و 9.7% العام المالي المقبل، مقابل 11.2% و 9.9% علي التوالي توقعات المراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح الاقتصاد.

وبحسب البيان المالي لمشروع موازنة العام المالي المقبل، الصادر قبل أيام من وزارة المالية، فإن الحكومة تتوقع وصول متوسط معدل البطالة إلى 10.8% خلال العام المالي الحالي، و يتراوح بين 10 و11% العام المالي المقبل.

وتجري مصر منذ أكثر من 15 شهراً برنامج إصلاح اقتصادي مع صندوق النقد الدولي، يشمل تحرير سعر صرف الجنيه وتخفيض الدعم عن الطاقة، وإدخال اصلاحات على المنظومة الضريبية، ويضمن حصول مصر علي 12 مليار دولار علي مدار ثلاث سنوات، حصلت مصر على نصفهم منذ بداية البرنامج نوفمبر 2016.

ومن المقرر أن تزور بعثة صندوق النقد الدولي، القاهرة، الشهر المقبل، لإجراء المراجعة الثالثة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي والتي تحصل مصر بمقتضاها على نحو ملياري دولار.