شركات أوروبية للبترول والغاز تعلن عن رغبتها فى الاستثمار بمصر

بحث المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، مع وفد من مسئولي شركة OMV النمساوية الفرص الاستثمارية المتاحة في البحث والإنتاج للبترول والغاز في ظل رغبة الشركة للعودة للعمل في مصر مرة أخرى.
وأعرب الملا خلال اللقاء عن  ترحيبه بتوجه الشركة النمساوية واهتمامها بالعودة للاستثمار وإبرام شراكة جديدة مع مصر وأنه سيتم العمل علي توفير كافة سبل النجاح والاستدامة مؤكدا علي ما شهده المناخ الاستثماري في صناعة البترول من تقدم ملموس واعتماد نماذج استثمارية مشجعة وتيسير إجراءات الاستثمار وتذليل التحديات أمام استثمارات الشركات العالمية يدعمه في ذلك الفرص الواعدة في المناطق البكر والجديدة والنجاحات المتحققة في عدد من المناطق خاصة البحر المتوسط لافتا إلى ان هذه العوامل الإيجابية دفعت عدداً من كبريات الشركات العالمية مثل اكسون موبيل وشيفرون الي اتخاذ قرار بالاستثمار في مصر في مناطق جديدة مثل غرب المتوسط والبحر الأحمر.
ومن جانبهم أعرب مسئولو الشركة النمساوية عن تطلعهم للعودة للعمل في مصر وتحقيق النجاحات وأن تكون مصر احد مفاتيح النجاح الجديدة لها في منطقة الشرق الأوسط خاصة أنها تعمل حاليا في الأمارات وتسعي إلى تنمية أعمالها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال  الاستثمار في مصر، وأن الشركة مهتمة بشكل خاص بمنطقة غرب البحر المتوسط للبحث عن الغاز الطبيعى كمنطقة بكر لديها فرص واحتمالات واعدة.
كما اجتمع الملا مع وفد من شركة اكوينور النرويجية للطاقة، حيث تم بحث الفرص المتاحة ورغبة الشركة للاستثمار في مصر والدخول في سوق صناعة البترول المصرية لأول مره في مجال البحث والإنتاج عن الغاز الطبيعي، واكد الملا ترحيب قطاع البترول بالتعاون مع الشركة وقرارها بالاستثمار في مصر، خاصة في ظل استراتيجة الوزارة لجذب المزيد من الشركات العالمية لعقد شراكات والاستثمار في البحث عن البترول والغاز بالمناطق الجديدة الواعدة، وأكد الوزير للشركة أن هناك العديد من الفرص في مناطق البحر المتوسط وأن هناك تطويراً مستمراً لآليات العمل في توفير البيانات وإبرام الشراكات والاتفاقيات.
ومن جانبهم أكد مسئولو الشركة أن مصر من أفضل الدول في المنطقة للعمل في مجال البحث والإنتاج للغاز الطبيعي خاصة مع ماتحقق من نجاحات في البحر المتوسط لاكتشاف الغاز الطبيعى وانتاجه مؤكدين أن مناطق غرب المتوسط ودلتا النيل والبحر الأحمر محل اهتمام من الشركة لبدء أعمالها في مصر في صناعة الغاز، كما تسعي أيضا للعمل في الطاقات المتجددة ، ووجه مسئولو الشركة الدعوة لقطاع البترول المصري لزيارة النرويج والتعرف علي إمكانياته البترولية.