البنك المركزي بصدد إطلاق مبادرة جديدة للمتعثرين من الأفراد الطبيعيين

يعتزم البنك المركزي المصري، إطلاق مبادرة لتسوية مديونيات الأفراد الطبيعيين المتعثرين لدى البنوك.

قال مصدر مصرفي لـ”اقتصاد مصر”، إن البنك المركزي انتهى تقريبًا من الضوابط الخاصة بمبادرة جديدة لتسوية مديونيات الأفراد الطبيعيين المتعثرين لدى البنوك، ومن المقرر إطلاقها خلال الأيام المقبلة.

وأضاف أن من المقرر أن تشمل المبادرة الأفراد الطبيعيين المتعثرين في سداد التمويلات الحاصلين عليها من البنوك لشراء السيارات أو توصيل الغاز الطبيعي إلى المنازل، وشراء الوحدات السكنية.

وذكر المصدر، أن المبادرة تأتي ضمن خطة محافظ البنك المركزي طارق عامر، لدعم النشاط الاقتصادي بشكل “قوي” والتي ظهرت جليًا خلال الأسابيع الماضية بإطلاق عددًا كبيرًا من المبادرات لقطاعات الصناعة والسياحة والعقار.

وأطلق البنك المركزي المصري خلال الفترة الماضية نحو 6 مبادرات لدعم قطاعات العقارات والصناعة والسياحة، تشمل إتاحة تمويلات بنحو 50 مليار جنيه قروض لتمويل شراء وحدات سكنية، وتخصيص 100 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصناعية، و50 مليار جنيه إحلال وتجديد فنادق الإقامة والفنادق العائمة وأساطيل النقل السياحي، بجانب 3 مبادرات أخرى للمتعثرين من القطاعين السياحي والصناعي.