“اتحاد الصناعات”: 2600 شركة ترغب بالمشاركة في المبادرة الرئاسية لتشجيع المنتج المحلي

قال رئيس اتحاد الصناعات محمد السويدي، إن 2600 شركة أكدت رغبتها في المشاركة بالمبادرة الرئاسية لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي، حيث أقرت تلك المنشآت نسب خصم على منتجاتها تتراوح من 20 إلى 50%.

وأضاف في بيان له أنه يجرى حاليا التنسيق بين الحكومة المصرية والقطاع الصناعي الخاص للإعداد لمبادرة رئيس الجمهورية لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي والتي تصب في الأساس في مصلحة القطاع الصناعي من خلال تحفيز الطلب على المنتجات الوطنية، فضلا عن فائدتها للمستهلكين خاصة من ذوي الدخول المتوسطة من خلال التخفيضات التي ستمنحها الشركات الصناعية المشاركة في المبادرة والتي من المقرر أن تستمر لمدة 6 أشهر تبدأ عام 2020.

وذكر أن القطاعات المستهدف مشاركاتها في المبادرة:(قطاعات الصناعات الهندسية، صناعة الجلود، الصناعات الكيماوية، صناعة الأخشاب والأثاث، صناعة الملابس الجاهزة، صناعة تكنولوجيا المعلومات، الصناعات الحرفية، مواد البناء)، ولا يزال التواصل مع المنشآت الصناعية قائما لتسجيل الشركات الراغبة في المشاركة.