مصر تتفق مع “العربي للإنماء” على تمويل المرحلة الثانية لمشروع مصرف بحر البقر بنحو 248 مليون دولار

اتفقت سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، مع عبد اللطيف يوسف الحمد، رئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولى فى واشنطن، على تمويل المرحلة الثانية من مشروع مصرف بحر البقر بنحو 248 مليون.

وقال بيان صادر من وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، إنه تم الاتفاق على قيام الصندوق بدعم المرحلة الثانية للمشروع بقيمة 248 مليون دولار، بعد دعم الصندوق للمرحلة الأولي للمشروع بقيمة 230 مليون دولار.

وأضاف أن من المقرر وصول بعثة من الصندوق إلى القاهرة، خلال الأسبوع المقبل، لإنهاء المناقشات حول المشروع.

وتتضمن منظومة مياه مصرف بحر البقر تنفيذ محطة لمعالجة مياه المصرف بطاقة 5 ملايين متر مكعب يوميا تعد الأكبر على مستوى العالم والتي ستساهم في تحقيق تنمية زراعية وصناعية متكاملة بالمنطقة، حيث يتم الاستفادة منها في استصلاح وزراعة حوالي 330 ألف فدان شرق قناة السويس، بالإضافة إلى 70 ألف فدان يتم زراعتها حالياً بمنطقتي سهل الطينة والقنطرة شرق ليصل إجمالي الأراضي المزروعة إلى 400 ألف فدان.

وقالت نصر إن مشروع إنشاء منظومة مياه مصرف بحر البقر يأتى في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بدعم جهود تنمية سيناء والاستثمار في البنية الأساسية وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتوفير التمويلات اللازمة لإحداث التنمية بها حيث يهدف إلى تعزيز منظومة إدارة موارد المياه من خلال الاستخدام الأمثل للموارد المائية المتاحة وتقليل الهدر فيها لاستخدامها في زيادة الرقعة الزراعية خاصة فى شبه جزيرة سيناء، بالإضافة إلى إنشاء مشروعات تنمية زراعية متكاملة، ما يدعم زيادة كميات الصادرات وتقليل الواردات، بالإضافة إلى خلق فرص عمل جديدة تصل إلى حوالى 40.2 ألف فرصة عمل تنقسم إلى 35.2 عمالة دائمة تخص قطاع الزراعة والتصنيع الزراعي والانتاج الحيواني، وإدارة منظومة نقل ومعالجة المياه وتطهير الأنفاق والمجاري المائية، بالإضافة إلى 5000 فرصة عمل عمالة مؤقتة تخص أعمال التشييد والبناء وتنفيذ الأعمال الكهروميكانيكية وأعمال منشآت الري ومحطات الرفع ومجال استصلاح الأراضي والأعمال المدنية المرتبطة به.

وذكرت الوزيرة أن المشروع يعد من أكثر المشروعات التي سيكون لها آثار بيئية إيجابية مستدامة، وسينتج عنه زيادة بحوالي 1.8 مليار متر مكعب سنويا من المياه المعالجة التي يمكن الاستفادة منها في الاستصلاح الزراعي، وزيادة رقعة المساحات المزروعة، وتحسين الوضع البيئي لبحيرة المنزلة عن طريق تقليل التلوث الناتج عن صرف حوالي 5 مليون م3/اليوم من المياه الملوثة مباشرة من خلال مصرف بحر البقر على البحيرة.

وبحث الاجتماع زيادة التعاون بين حكومة جمهورية مصر العربية والصندوق العربي للإنماء الاقتصادى والاجتماعى، في إطار خطط التنمية التي تنفذها الدولة حاليا في مختلف القطاعات، وأهمها برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء.

وأكدت الوزيرة، أن الحكومة تضع أولوية للمشروعات التى تساهم فى تحسين حياة المواطنين، مشيرة إلى أهمية أن تتضمن المشروعات المستقبلية قيمة مضافة على صعيد التنمية الاقتصادية والاجتماعية خاصة في مجالات البنية الأساسية والطاقة الجديدة والمتجددة، وتكنولوجيا المعلومات وتنمية القطاع الخاص، داعية الصندوق إلى زيادة دعمه للقطاع الخاص من أجل المشاركة في التنمية.

وقال رئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، إن إجمالي المشروعات التي قام الصندوق العربي بدعمها فى مصر نحو 63 مشروع في مجالات الكهرباء والزراعة والتعليم والري والنقل والصناعة والتعدين ومياه الشرب والصرف الصحي والخدمات الاجتماعية بقيمة 5 مليارات دولار.

المؤشرات الاقتصادية
أسعار الذهب
سعر صرف الدولار
أسعار الاسهم
وظائف البنوك
منتجات البنوك