رئيس الوزراء: تراجع معدلات التضخم يرجع إلى الجهود الكبيرة التي بذلتها الحكومة

  • الانتهاء من التقرير السنوي لأداء الحكومة خلال العام المالي الماضي 

قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، إن تراجع معدلات التضخم خلال أغسطس الماضي، يرجع إلى الجهود الكبيرة التي بذلتها الحكومة في مختلف الوزارات والقطاعات، ونتيجة لانخفاض أسعار سلة الغذاء، خاصة من الخضراوات والفاكهة واللحوم، وأنه يعود بالنفع على جميع فئات المواطنين.

وتراجع المعدل السنوي للتضخم الأساسي المعد من قبل البنك المركزي، في أغسطس الماضي ليسجل أدنى مستوى له منذ ديسمبر 2012، عند 4.9% بدلاً من 5.9% يوليو الماضي.

كما تراجع معدل التضخم العام على أساس سنوي خلال أغسطس، ليسجل 6.7% مقابل 7.8% خلال شهر يوليو الماضي.

وأشاد رئيس الوزراء خلال اجتماع الحكومة الأسبوعي، بانخفاض الواردات خلال شهر يونيو 2019 بنحو 900 مليون دولار، وذلك مقارنة بشهر يونيو 2018؛ لافتاً إلى أن ما تحقق في هذا الصدد يرجع أيضاً لكافة الجهود التي تبذلها الحكومة على جميع الأصعدة وفي مختلف القطاعات الاقتصادية لضبط الواردات، والعمل على زيادة معدل الصادرات، إضافة إلى اهتمام الحكومة بتشجيع الصناعة المحلية وتقديم المحفزات التي من شأنها الارتقاء بجودتها، وهو ما يعمل على زيادة الطلب عليها، وتقليل الاعتماد على مثيلاتها الواردة من الخارج.

ونوّه رئيس الوزراء إلى الانتهاء من إعداد المسودة الخاصة بالتقرير السنوي عن أداء الحكومة خلال الفترة من يونيو 2018 وحتى يونيو 2019، وذلك تحت عنوان ” مصر تنطلق”، مطالباً الوزراء بمراجعته بصورة نهائية؛ كي يتسنى الانتهاء من تجهيزه وطباعته وتسليمه للبرلمان. وأعرب الدكتور مصطفى مدبولي عن امتنانه للجهود التي بذلها الوزراء في هذا الشأن، متوجهاً بالشكر كذلك لفرق العمل التي تولت إعداد هذا التقرير.