البترول تبحث فرص التعاون مع جنوب السودان لتقديم الخبرات بأنشطة البحث

عقدت وزارة البترول ، جلسة مباحثات مع المهندس اوو دانيال شوانق وزير البترول بجمهورية جنوب السودان والوفد المرافق الذى يزور مصر حاليا، حيث تم بحث آفاق التعاون المشترك، وتقديم الخبرات المصرية فى قطاع البترول الى جمهورية جنوب السودان، بما يعود بالنفع على الجانبين.
وأكدت وزارة البترول والثروة المعدنية، على ترحيب مصر واستعدادها الكامل لتقديم كافة الخبرات اللازمة للأشقاء فى جنوب السودان، للمساهمة فى تنمية صناعة البترول الواعدة بالدولة الشقيقة، لافتة إلى أن التعاون البترولى سيمثل أحد الركائز المهمة خلال الفترة المقبلة، لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ونقلها إلى آفاق أرحب فى ظل الرغبة المشتركة من القيادة السياسية فى كلا البلدين، لتوطيد أواصر التعاون على كافة المستويات.
وأضافت الوزارة، أن المباحثات شهدت الاتفاق على تشكيل مجموعة عمل مشتركة تضم خبراء من البلدين، لتعزيز التعاون البترولى خلال الفترة المقبلة، خاصة فى أنشطة البحث عن البترول والغاز والتكرير والبنية الأساسية والتدريب، على أن تكون مجموعة العمل المشكلة معنية بتحديد أولويات العمل وآليات التعاون المشترك، بما يسهم فى تحقيق منافع مشتركة لكل من مصر وجنوب السودان، وتحقيق أعلى قيمة مضافة من الثروات البترولية.
وأشارت، إلى أن جلسة المباحثات شهدت مناقشة وبحث عدد من مجالات التعاون في صناعة البترول، وفتح أفاق عمل أمام شركات البترول المصرية، فى ظل الفرص المتاحة، وتشمل دخول شركة ثروة للبترول المصرية، للعمل فى مناطق الامتياز المنتجة للبترول بجنوب السودان وحصولها على مناطق عمل، وتقديم الخبرات المصرية المتميزة فى صناعة التكرير وكذلك فى مجال إنشاء المشروعات البترولية من خلال الشركات المتخصصة في قطاع البترول المصرى بما تضمه من كوادر متميزة في مجال الاعمال الهندسية والمقاولات للمشروعات البترولية ، كما تم بحث المساهمة في إقامة منظومة متكاملة لتعبئة أسطوانات البوتاجاز داخل جنوب السودان التي تعتمد حالياً على استيراد أسطوانات البوتاجاز المعبأة ، كما تم الاتفاق على تدريب الكوادر البترولية من جنوب السودان في مراكز التدريب المتخصصة بقطاع البترول المصرى لصقل مهاراتها واعطائها الخبرات اللازمة .
ومن جانبه أعرب المهندس اوو دانيال شوانق وزير بترول جنوب السودان عن تقديره لمصر التي تحرص على مساندة جنوب السودان والمساهمة في رفع معدلات التنمية واستغلال الثروات البترولية من خلال تقديم كافة الخبرات التي تمتلكها الشركات المصرية في مجالات صناعة البترول ، مشيرا الى أن جنوب السودان تنتج حالياً مايتراوح مابين 150-170 الف برميل بترول يومياً وأنها تتطلع لزيادة مستويات الإنتاج من خلال خطط طموحة للاستفادة من الاحتمالات المبشرة لديها ، مؤكداً أن زيارته لمصر تعد فرصة تاريخية أمام جنوب السودان للإستفادة من الخبرات المصرية المتميزة  في صناعة البترول .
ووجه شوانق الدعوة لوزارة البترول لحضور مؤتمر جنوب السودان للنفط والطاقة تحت رعاية الرئيس سيلفا كير يومى 29 و 30 أكتوبر المقبل .
شارك في جلسة المباحثات المهندس محمد سعفان وكيل أول الوزارة لشئون البترول والجيولوجى أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، والمهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول .