نيكي يهبط وسط قلق المستثمرين قبل ندوة المركزي الأمريكي وقمة السبع

انخفضت الأسهم اليابانية يوم الأربعاء مع تجدد المخاوف من ركود عالمي مما أضر بالأصول العالية المخاطر، بينما عززت الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والضبابية السياسية في إيطاليا وبريطانيا من حالة الحذر العامة في الأسواق.

واقتفى المؤشر نيكي للأسهم اليابانية خسائر بورصة وول ستريت يوم الثلاثاء ونزل 0.3 في المئة ليصل إلى 20618.57 نقطة. وظلت التعاملات ضعيفة بسبب عزوف المستثمرين ترقبا لأحداث مهمة هذا الأسبوع.

ويركز المستثمرون بشكل خاص على تعليقات رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول خلال ندوة جاكسون هول يوم الجمعة وكذلك قمة مجموعة السبع التي تعقد في فرنسا بين 24 و26 أغسطس آب لاستقاء أي مؤشرات على اتخاذ خطوات لدعم النمو الاقتصادي.

وفي نيويورك، هبطت مؤشرات الأسهم الثلاثة الرئيسية يوم الثلاثاء منهية موجة صعود استمرت ثلاثة أيام، وقادت الأسهم المالية الخسائر.

وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.6 في المئة مسجلا 1497.51 نقطة. ونزلت جميع المؤشرات الفرعية وعددها 33 باستثناء واحد فقط.

وكان من أبرز محركي بورصة اليابان سهم سوفت بنك ذو الثقل الذي فقد 2.9 بالمئة ليصبح الاكثر تداولا على المنصة الرئيسية.

 

(رويترز)