“المصرية للسرطان” بأمريكا تتبرع بمليون جنيه لمعهد الأورام

قررت الشبكة المصرية للسرطان في الولايات المتحدة الأمريكية التبرع بمبلغ قدره مليون جنيه مصري لتقديم المساعدات اللازمة للمعهد، وكذلك دعم أسر الضحايا من أفراد الأمن الذين لقوا مصرعهم جراء هذا الحادث أثناء تأدية واجبهم بكل شرف وإخلاص.

هذا حيث قام كل من الخبير العالمي الدكتور محمد العريان والدكتور هشام الصيرفي، كممثلين عن الشبكة المصرية للسرطان بالولايات المتحدة الأمريكية، بالتواصل مع وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وأبلغاها بقرار تبرع أعضاء الشبكة بمبلغ مليون جنيه مصري دعمًا للمعهد.

وثمنت السفيرة نبيلة مكرم موقف أعضاء الشبكة المصرية للسرطان في هذا الظرف الراهن، مؤكدة أن تحركهم الفوري إنما يجسد عظمة المشاعر الوطنية التي يتحلون بها، واصفة بأنها الإنسانية في أبهى صورها.

وكانت وزيرة الهجرة قد تقدمت بخالص التعازي لأسر شهداء الحادث الإرهابي الغادر الذي وقع بمحيط معهد الأورام بمنطقة المنيل، وأعربت عن تمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين، مؤكدة أن الإرهاب الغاشم لن ينال من عزيمة الوطن وصموده.

هذا وتشيد وزارة الهجرة بمسارعة المصريين المقيمين بالخارج إلى التبرع لمعهد الأورام القومي الذي تأثر نتيجة الحادث الإرهابي، موضحة أنه يمكن التبرع للمعهد من خلال إرسال رسالة بها رقم 777 على رقم 9797، أو إيداع التبرع عن طريق خدمة “فوري” على رقم 777، أو إيداع مبلغ التبرع في مختلف البنوك المصرية على حساب رقم 777 سويفت كود NBEGE6CX150، أو من خلال خدمة البريد المصري على ذات الرقم، إضافة إلى أنه يمكن التبرع من الخارج عن طريق كروت الائتمان من خلال موقع المعهد القومي للأورام عبر الرابط التالي:
http://www.nci.cu.edu.eg/Donation_Details.aspx