المالية: مصر تسلمت الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي

قال محمد معيط وزير المالية، إن مصر تسلمت الشريحة الأخيرة من اتفاق “التسهيل الممدد لصندوق النقد الدولي” بنحو ملياري دولار.

ووافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي على المراجعة الخامسة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي لمصر، الشهر الماضي، والتي تتيح صرف الشريحة الأخيرة البالغة ملياري دولار من قرض بقيمة 12 مليار دولار تم الاتفاق عليه نوفمبر 2016.

وذكر معيط في بيان له، أن تسلم مصر الشريحة الأخيرة يُرسخ شهادة الثقة الدولية فى نجاح البرنامج الوطني للإصلاح الاقتصادى الشامل، واكتمال البرنامج بنجاح ويبعث برسالة طمأنة جديدة للمستثمرين حول العالم، تُسهم فى جذب المزيد من الاستثمارات لخلق المزيد من فرص العامل.

وأضاف وزير المالية، أن التعاون الفني مع صندوق النقد الدولى مستمر خلال الفترة المقبلة، والتركيز سيكون على الإصلاح الهيكلي للقطاعات الاقتصادية الداعمة للصناعة المحلية، والحكومة المصرية حريصة على استكمال البرنامج الناجح للإصلاح الاقتصادى؛ لتعزيز استقرار الاقتصاد الكلى ضد المخاطر، وتحقيق المستهدفات المالية خلال العام المالي الحالي بما يُسهم في إرساء دعائم الاقتصاد الوطني ورفع معدلات النمو، من خلال العمل على زيادة الإنتاج والصادرات وجذب الاستثمارات، من أجل خلق المزيد من فرص العمل للشباب، وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، وتوفير حياة كريمة لهم، وتطوير دعم شبكة الحماية الاجتماعية لتخفيض معدلات الفقر، وحتى يصل الدعم إلى مستحقيه من الفئات الأولى بالرعاية بالمناطق الأكثر احتياجًا.

المؤشرات الاقتصادية
أسعار الذهب
سعر صرف الدولار
أسعار الاسهم
وظائف البنوك
منتجات البنوك