مذكرة تفاهم بين “ايتيدا” ومجموعة جوسفون الصينية لإنشاء فرع بمصر

وقعت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، ومجموعة “جوسفون” العاملة في مجال البيانات العملاقة، مذكرة تفاهم بهدف إنشاء فرع للشركة في مصر يتضمن مركز تميز لتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات.

وقال عمرو طلعت وزير الاتصالات أن التعاون وفقا لمذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين المصري والصيني؛ سيحقق الاستفادة المتبادلة لكلا الطرفين، حيث سيتم الاستفادة من التقدم التكنولوجي لشركة جوسفون، كما ستتحقق الاستفادة لشركة جوسفون من خلال التوسع في تقديم خدماتها في أفريقيا ومختلف الدول العربية انطلاقا من مركزها في مصر.

وتبلغ مدة العمل بمذكرة التفاهم 3 سنوات تقوم خلالها الشركة بتعيين 300 من الشباب المصري في المرحلة الأولى في وظائف متخصصة، وتنص مذكرة التفاهم على أن تقوم هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات بتقديم الدعم اللازم لتيسير عمل الشركة والوصول إلى المهارات المتخصصة للعمل بمقرها في مصر والذي تستهدف من خلاله تصدير خدمات البحث والتطوير، وتطوير البرمجيات والتطبيقات، والبحوث المتعلقة بالذكاء الاصطناعي وتطوير التطبيقات ذات الصلة.

وفي سياق متصل، عقد وزير الاتصالات اجتماعا مع وفد من مجموعة جوسفون برئاسة ماكسويل وانج الرئيس التنفيذي للمجموعة؛ حيث تم الاتفاق على توقيع اتفاقية بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، ومجموعة جوسفون خلال الشهرين القادمين في مصر تنص على إنشاء أكاديمية لبناء القدرات في مجالات الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة والحوسبة السحابية، وإنشاء حوسبة سحابية بالتعاون مع الشركة المصرية للاتصالات من خلال مركز البيانات، كما تم الاتفاق على التعاون في دعم الابداع وريادة الأعمال وأنشطة الشركات الناشئة العاملة في مجال البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي من خلال التعاون مع مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال.

وبحسب بيان صادر من وزارة الاتصالات، تأسيس مجموعة جوسفون الصينية عام 2010، وهي من أكبر مشغلي أصول البيانات الضخمة في الصين، وأول شركة تقدم منصة لعمليات تداول أصول البيانات في الصين، كما قامت بتصميم وتطوير أكثر من 4000 تطبيق ومشروع حكومي لإدارة البيانات الضخمة، وساهمت الشركة في بناء وتخطيط العديد من المدن الذكية بالصين.