“بكتل” الأمريكية تسعى لإنشاء مجمع بتروكيماويات بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس

قال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن شركة بكتل الأمريكية أجرت مباحثات مثمرة مع وزير البترول لإنشاء مجمع بتروكيماويات في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ويتطلعون للتوصل إلى اتفاق فى القريب العاجل بشأنه.

والتقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء اليوم، بريندان بكتل، رئيس مجلس إدارة شركة بكتل العالمية، والوفد المرافق له. وحضر اللقاء المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية.

واستهل رئيس بكتل اللقاء بتوجيه التهنئة للحكومة المصرية على النجاح الذى تحقق على مدار الأعوام الثلاثة الماضية، مؤكداً أنه فى كل زيارة له إلى مصر يرى مزيداً من التطوير عن الزيارة التي سبقتها.

وذكر رئيس بكتل أن الشركة حريصة على زيادة حجم مشروعاتها فى مصر، و”متحمسون للإسهام في جهود التنمية التى تجرى على أرض مصر، لا سيما فى المجالات التى تمثل أولوية لمصر وتتمتع فيها الشركة بخبرات كبيرة”.

وأعرب رئيس الوزراء عن تقديره للتعاون القائم مع شركة عالمية لها سمعة طيبة مثل بكتل، مؤكداً حرص الحكومة على الاستفادة من خبرات الشركة فى تنفيذ مشروعات عملاقة ليس فقط فى مجال البترول والغاز، وإنما أيضاً فى مجال النقل فى ضوء الخطة الطموحة للدولة المصرية فى تطوير هذا القطاع الحيوى، وإحداث نقلة نوعية تتناسب مع جهود التطوير الشامل التي ينتهجها الرئيس السيسى.

وأشار مدبولى إلى أن تحلية مياه البحر تمثل أيضاً أحد المجالات المهمة التى نتطلع لتدشين تعاون بشأنها مع شركة بكتل، لتلبية احتياجات مصر المائية.

ووجه رئيس الوزراء بقيام الوزراء المعنيين بالتنسيق مع مسئولى شركة بكتل خلال الأيام القادمة، من أجل تسريع الاتفاق حول مجالات التعاون المقترحة.