التمثيل التجاري: 11% زيادة في الصادرات المصرية إلى الجزائر الربع الأول من 2019

كشف أحدث تقرير عن العلاقات الاقتصادية المصرية الجزائرية، والذي أعده مكتب التمثيل التجاري في الجزائر، ارتفاع قيمة الصادرات المصرية، خلال الربع الأول من العام الجاري، بنسبة 11% لتسجل 137.2 مليون دولار مقارنة بنحو 123.6 مليون دولار خلال الفترة المثيلة من عام 2018.

وقال مكتب التمثيل التجاري إن الصادرات المصرية السلعية غير البترولية زادت بنسبة 33.4%، وتأتي هذه الزيادة في الوقت الذي تراجعت فيه الواردات السلعية الجزائرية من العالم الخارجي بنسبة 2.4 % خلال نفس الفترة، وفقا للإحصاءات الرسمية الجزائرية.

وأرجع التقرير الزيادة في قيمة الصادرات المصرية إلى تنامي القدرات التصديرية المصرية خاصة في بنود أسلاك النحاس، المحضرات الغذائية لمرضى الأورام، عيدان الحديد، المنتجات المسطحة من الحديد أو الصلب، الأقمشة المنسوجة، أجهزة الطبخ التي تعمل بالغاز أو وقود أخر، أجهزة الاستقبال، راتنجات اليوريا، اليوريا، الأقمشة غير المنسوجة.

وبلغت قيمة الواردات المصرية من الجزائر 64.2 مليون دولار خلال الربع الأول من العام الجاري مقابل 17.8 مليون دولار خلال الفترة المثيلة من عام 2018 وبنسبة زيادة بلغت 261%، وأرجع التقرير هذه الزيادة إلى ارتفاع حجم الواردات المصرية من بنود المحروقات من غاز البروبان والبوتان السائل، التي تستوردها مصر في جميع الأحوال من الخارج والتي بلغت نسبتها 94% من اجمالي الواردات المصرية من الجزائر.

وبصفة عامة، فقد بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 201.4 مليون دولار في الربع الأول من العام الجاري مقابل 141.4 مليون دولار للربع الأول من عام 2018 بزيادة نسبتها 42.4%.