وزير التجارة السويدي يؤكد رغبة بلاده في تعزيز التعاون مع مصر بقطاع الطاقة

أكد نيكولاس جوهانسون، وزير الدولة السويدي للتجارة الخارجية، رغبة بلاده فى زيادة حجم التعاون مع مصر ممثلة فى قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة، لافتا إلى استعداد عدد من مؤسسات التمويل لتوفير التمويلات اللازمة لمشروعات الطاقة المتجددة، وكذلك إستعداد الشركات العاملة فى هذا المجال بتقديم الدعم الفنى لقطاع الكهرباء المصري طبقا لأحدث التكنولوجيات التى تتلاءم مع إحتياجاته الحالية والمستقبلية.

وأضاف – خلال لقائه الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وممثلي الشركات السويدية العاملة فى مجال الطاقة اليوم الإثنين لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين، بحضور سفير السويد بالقاهرة، وعدد من قيادات قطاع الكهرباء والطاقة المصري، في إطار جهود قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنفيذ مشروعاته وتطوير القطاعات المختلفة من نقل وإنتاج وتوزيع طبقا لأحدث التكنولوجيات – أن الشركات السويدية لديها خبرة بالسوق المصري، وتتفهم احتياجات مصر من الطاقة، وتسعى دائما لأن تكون شريكا فاعلا في تفيذ استراتيجية الدولة للنهوض بقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة من خلال توفير مجموعة متميزة من المنتجات والخدمات بما يضمن تنفيذ المشروعات بدقة وكفاءة عالية وبأيد مصرية.

ومن جانبه، أشاد شاكر بالعلاقة المتميزة بين مصر والسويد ، والمشاركة الفعالة للجانب السويدى في مشروعات قطاع الكهرباء المصرى، مؤكدا أن الشركات السويدية هى شريك موثوق به ولها دور كبير للمساهمة في مشروعات قطاع الكهرباء. وشدد على أن القطاع يسعى دائما لتعميق العلاقات المصرية – السويدية وتعزيز مجالات التعاون الاقتصادي ، وخاصة في مجال الكهرباء والطاقة المتجددة.

(أ ش أ)