نيكي يغلق منخفضا مع تراجع الأسهم المرتبطة بالرقائق

أغلق المؤشر نيكي الياباني منخفضا يوم الخميس، مع تراجع الأسهم المرتبطة بالرقائق بعد أن هوت نظيرتها الأمريكية بينما تضررت المعنويات بفعل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين والمخاطر الجيوسياسية.

وتراجع المؤشر نيكي القياسي 0.5 بالمئة ليغلق عند 21032 نقطة.

وتراجعت الأسهم المرتبطة بالرقائق، مع نزول سهم طوكيو إلكترون 4.2 بالمئة وتراجع سهم أدفانتست كورب خمسة بالمئة، بعد أن هبط مؤشر فيلادلفيا لأشباه الموصلات 2.3 بالمئة، عقب انخفاض سهم ميكرون تكنولوجي وأبلايد ماتيريالز معا ما يزيد عن خمسة بالمئة.

واستمرت المخاوف بشأن التجارة في التأثير سلبا على المعنويات، بعد أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء إنه غير مهتم بالمضي قدما في اتفاق مع الصين ما لم توافق بكين على أربع أو خمس نقاط رئيسية.

وكانت أحجام التداول هزيلة إذ يترقب المستثمرون المزيد من المؤشرات بشان التجارة من قمة العشرين التي تُعقد هذا الشهر، بينما ما زالوا يحجمون عن تكوين مراكز في السوق قبل تسوية العقود الآجلة وعقود الخيارات للأسهم اليابانية لشهر يونيو حزيران يوم الجمعة.

ويتابع المستثمرون عن كثب احتجاجات عنيفة في هونج كونج بشأن مشروع قانون ترحيل سيسمح بإرسال أشخاص إلى البر الصيني الرئيسي لمحاكمتهم هناك.

وتضررت أسهم الشركات المالية، التي تستفيد من ارتفاع أسعار الفائدة، بفعل تنامي التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيخفض أسعار الفائدة. وتراجع سهم مجموعة ميتسوبيشي يو.إف.جيه المالية 1.3 بالمئة وهبط سهم مجموعة سوميتومو ميتسوي المالية واحدا بالمئة.

وهوى سهم جابان ديسبلاي 12 بالمئة بعد أن قالت شركة صناعة شاشات الهواتف الذكية المتعثرة إنها ستقلص أنشطتها للهاتف المحمول وتخفض 1200 وظيفة.

ونزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.8 بالمئة إلى 1541.50، مع انخفاض جميع القطاعات الفرعية باستثناء قطاع واحد.

 

 

(رويترز)