رئيس الوزراء يتابع أعمال تطوير المنطقة المحيطة بالمتحف المصري الكبير ومنطقة سقارة

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً لمتابعة الموقف التنفيذي الخاص بتطوير المنطقة المحيطة والطرق المؤدية للمتحف المصري الكبير، وكذا تطوير منطقة الفسطاط، وبحيرة عين الصيرة، بحضور خالد العناني، وزير الآثار، ومحمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، وعاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وأحمد راشد، محافظ الجيزة، وإيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وعاطف مفتاح، المشرف على تنفيذ المتحف الكبير.

وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة تولي اهتماماً كبيراً بتطوير المنطقة المحيطة بالمتحف المصري الكبير، والطرق المؤدية إليه على أعلى مستوى، استعداداً لافتتاح هذا الصرح العملاق.

وقال عاطف مفتاح، المشرف على تنفيذ المتحف الكبير، إنه تم الانتهاء من الطرق المحيطة بالمتحف من الجهة الشرقية والغربية، وتم استحداث الطريق الشمالي والجنوبي بنسبة تنفيذ 90%، وكذا تم الإنتهاء من الأعمال التصميمية لإنشاء نفق طريق الفيوم بطول 1200م اتجاهين ومكون من 6 حارات مرورية في كل اتجاه بالإضافة إلى نفق حماية المرافق وتم البدء في أعمال الحفر.

كما تمت الإشارة إلى إجراءات تطوير طرق أخرى تخدم المتحف الكبير أهمها؛ مطلع طريق المنصورية مع الطريق الدائرى، وطرق (المنصورية – الفيوم – الهرم – فيصل)، ومطلع الطريق خلف مساكن الضباط، والنفق المقترح أسفل الطريق الشمالى المستجد، والقطاع العرضى لمحور المنصورية بعد تطويره.

وقال عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إن الهيئة العامة للتخطيط العمراني تعمل على تكليف أحد المكاتب الاستشارية بدراسة مخطط المنطقة الاستثمارية بمحافظة الجيزة بالتنسيق مع المحافظة، كما تقوم بإعداد “مخطط استخدام أراضٍ” للمناطق 1 و 2 و 3 المحيطة بالمتحف الكبير.

وبالنسبة لتطوير منطقة سقارة، أشار الوزير إلى أن استشاري المشروع يعمل على الانتهاء من الرسومات التنفيذية الخاصة بالمشروع، وجار مخاطبة الجهات المسئولة عن تنفيذ الطريق بالمنطقة، وستقوم وزارة الإسكان بإعداد التصميمات اللازمة وتنفيذ وتمويل أعمال التطوير، فيما تقوم وزارة الآثار بتقديم وتشغيل الخدمات للزائرين، وفقاً لبروتوكول تعاون يجري الإعداد له في هذا الشأن.

وفيما يتعلق بمشروع تطوير منطقة الفسطاط وبحيرة عين الصيرة، ذكر الجزار أن شركة “الكراكات المصرية” تقوم بإعداد برنامج زمني بناءً على البيانات الواردة من استشاري المشروع بالأعماق المطلوبة ببحيرة عين الصيرة، وكذا ستقوم الشركة بتحديد التكلفة وموافاة محافظة القاهرة بها، مضيفاً أن استشاري المشروع سيقوم بالانتهاء من تحديد مناسيب الممشى حول البحيرة وكذلك أراضي المنطقة المحيطة بالبحيرة والانتهاء منها قبل نهاية أعمال التكريك.