البترول: تنفيذ 11 مشروعا جديدا لتنمية حقول الغاز باستثمارات تصل 15 مليار دولار

قال مسئولي وزارة البترول خلال مجلس الأعمال المصري الفرنسي بباريس، إن الحكومة تستهدف تنفيذ 11 مشروعا جديدا لتنمية حقول الغاز الجديدة باستثمارات تصل 15 مليار دولار حتى منتصف عام 2022 .

وأضافوا أن تحقيق الاكتفاء الذاتي وزيادة الإنتاج المحلي من الغاز الطبيعي جاء على أثر تنفيذ 27 مشروعاً لتنمية حقول الغاز الطبيعى من أهمها حقول ظهر وغرب دلتا النيل ونورس وآتول وذلك بإجمالى استثمارات 21 مليار دولار تنتج نحو 6.8 مليار قدم مكعب غاز يوميا إلى جانب 41.3 ألف برميل متكثفات يوميا ساهمت في زيادة انتاج الغاز الطبيعى محليا بنسبة 50% في عام 2018 مقارنة بعام 2016 ثم تتضاعف العام القادم بنسبة 100% مقارنة بالفترة نفسها.

وبحسب البيان الصادر من وزارة البترول أشارت إلى أنه ما تم إنجازه من مشر وعات لتطوير صناعتى التكرير والبتروكيماويات في مصر لزيادة الإنتاج المحلى من المنتجات البترولية والبتروكيماوية، حيث تم تنفيذ 5 مشروعات للتوسعات الجديدة في معامل التكرير بإجمالى استثمارات حوالى 4.6 مليار دولار وجارى تنفيذ 6 مشروعات باجمالى استثمارات حوالى 7 مليار دولار خلال 4 سنوات بما يسهم في زيادة طاقة التكرير بالمعامل المصرية الى اكثر من 41 مليون طن سنوياً.

وأضافت أن تنفيذ أكبر مجمعين لصناعة البتروكيماويات باستثمارات حوالى 4 مليار دولار ساهم في زيادة الإنتاج من المنتجات البتروكيماوية بنسبة 80% خلال السنوات الأربع الماضية مقارنة بالفترة من (2011-2015 ) ، وأنه جارى تنفيذ 4 مشروعات جديدة لصناعة البتروكيماويات باستثمارات حوالى 1.5 مليار دولار، ودراسة إنشاء مجمع جديد للتكرير والبتروكيماويات بمنطقة العلمين باستثمارات حوالى 8.5 مليار دولار ، مشيرا إلى ماتم إنجازه في مجال التوسع في البنية الأساسية لنقل وتداول وتخزين الوقود من خلال تنفيذ خطوط جديدة لنقل المنتجات البترولية والغاز ومستودعات التخزين ورفع كفاءة الموانىء البترولية .

واستعرضت الوزارة، خلال اللقاء الخطوات التنفيذية لتحويل مصر إلى مركز اقليمى لتداول وتجارة الغاز والبترول والعوامل والمقومات التي تتمتع بها مصر والتي تؤهلها لتحقيق هذا الهدف الطموح.