المغرب يرفع الرسوم الجمركية على واردات القمح اللين إلى 135% من يونيو

قال متحدث باسم الحكومة المغربية يوم الخميس إن المغرب سيرفع الرسوم الجمركية على واردات القمح اللين إلى 135% من 30 % إعتبارا من الأول من يونيو، لمساعدة المزارعين المحليين على بيع المحصول المحلي.

وأضاف المتحدث مصطفى الخلفي أن الحكومة وافقت على الزيادة على خلفية تدني الأسعار في الأسواق العالمية، وهو ما قد يقوض بيع المحصول المحلي.

وتابع أن الرسوم الجمركية الجديدة سيجري مراجعتها بناء على التطورات في الأسواق العالمية ومستوى الاحتياطيات الوطنية.

وفي منتصف أبريل، قُدرت احتياطيات المغرب من القمح عند 1.77 مليون طن، وهو ما يغطي احتياجات المطاحن المحلية لمدة 4.5 شهر.

ومن المتوقع أن يصل إجمالي محصول الحبوب في المغرب إلى 6.1 مليون طن في 2019، بانخفاض 40.7% عن العام الماضي، بحسب تقديرات وزارة الزراعة.

وقالت الوزارة في توقعاتها إن محصول العام الحالي سيتضمن 3.5 مليون طن من القمح اللين، و1.35 مليون طن من القمح الصلد، و1.25 مليون طن من الشعير.

وقال شكيب العلج رئيس الفدرالية الوطنية للمطاحن في المغرب إن هذه الأرقام الأولية تظهر أن المغرب قد يستورد نحو ثلاثة ملايين طن من القمح اللين هذا العام.

وفي العام الماضي، استورد المغرب 2.6 مليون طن من القمح اللين، و0.9 مليون طن من القمح الصلد، و0.41 مليون طن من الشعير، بحسب ما أظهرته أرقام المكتب الوطني المهني للحبوب والقطاني الذي تديره الدولة.

وعادة ما يقدم المغرب دعما للمطاحن المحلية لتشجيعها على اختيار القمح المحلي بدلا من المستورد.

وإمدادات القمح مهمة لاستقرار المغرب، حيث يعد الخبز والسميد من السلع الأساسية لسكانه البالغ عددهم 35 مليون نسمة.

وفي مسودة ميزانية 2019، قالت الحكومة إنها ستنفق 17.67 مليار درهم على دعم أسعار القمح والسكر وغاز الطهي، بزيادة 4.65 مليار درهم عن العام الماضي.

وتشكل الزراعة نحو 15% من اقتصاد المغرب. وتتوقع الحكومة أن ينمو الاقتصاد 3.2% في 2019، على أساس تقديرات بأن يصل إنتاج الحبوب إلى سبعة ملايين طن.

(رويترز)

المؤشرات الاقتصادية
أسعار الذهب
سعر صرف الدولار
أسعار الاسهم
وظائف البنوك
منتجات البنوك