“أم أم جروب”: مبيعات الشركة من هواتف “هواوي” بمصر لن تتأثر حاليا بالقرارات الأمريكية

قالت شركة أم أم جروب للصناعات والتجارة العالمية في بيان للبورصة المصرية، إن مبيعاتها من الهواتف المحمولة ماركة هواوي لن تتأثر في الفترة الحالية، وأن الموديلات الحالية في السوق المصرية التي تم بيعها أوالتي سوف تباع في الفترة المستقبلية ستعمل بشكل طبيعي.

وتعد شركة أم أم جروب موزع لهواتف شركة هواوي في مصر بعد توقيع اتفاقية في 2017 مع الشركة الصينية.

وقررت شركة ألفابت المالكة لشركة “جوجل” الأمريكية، الأسبوع الجاري، وقف أي تعاون بينها وبين شركة هواوي الأمريكية، بعدما أعلنت واشنطن وضع شركة “هواوي”، على قائمتها التجارية السوداء.

وأضافت إم إم جروب في بيانها، أنها تؤكد على ثقتها الكبيرة بأن شركة هواوي التي تعتبر ثاني أكبر منتج للهواتف المحمولة في العالم يتعمل على إيجاد حلول بديلة حيث أن قرار جوجل بتعليق بعض العلاقات التجارية معها سيطبق على الموديلات الجديدة فقط وستواصل شركة هواوي في العمل على بناء بيئة برمجيات آمنة ومستدامة من أجل توفير أفضل تجربة لجميع المستخدمين على مستوى العالم.

وأعلن وزير التجارة الأمريكي ويلبر روس في بيان له يوم الاثنين، منح الولايات المتحدة مهلة لمدة 90 يوماً لشركة هواوي، تمكنها من استخدام نسخة نظام أندرويد وبث التحديثات بشكل طبيعي للمستخدمين.

ولا تزال الشركة الصينية ممنوعة من شراء قطع الغيار والمكونات الأمريكية لتصنيع منتجات جديدة دون الحصول على موافقات ترخيص؛ وذلك بعدما وضعتها الحكومة الأمريكية ضمن قائمة الكيانات الممنوع التعامل معهاً تجارياً.

وأضاف روس في البيان الذي نشرته وكالة رويترز، أن الغرض من المهلة الجديدة هو إعطاء مزودي الاتصالات الذين يعتمدون معدات هواوي، مزيد من الوقت لإجراء ترتيبات أخرى.