وزيرة التضامن تعرض على بعثة صندوق النقد الدولي نتائج برامج الحماية الاجتماعية

استقبلت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي سوبير لال رئيس بعثة صندوق النقد الدولي إلى مصر والوفد المرافق له والذي يقوم بالمراجعة الأخيرة ضمن قرض صندوق النقد.

وتلقت والي إشادة من بعثة صندوق النقد حول ما تحقق من إنجاز في برامج الحماية الاجتماعية وعلى رأسها برنامج الدعم النقدي “تكافل وكرامة”.

وخلال الاجتماع استعرضت وزيرة التضامن الاجتماعي أهم ما تحقق من إنجازات في برنامج “تكافل وكرامة” ووصوله لما يقرب من 9 مليون مواطن في كل قرى مصر مع العمل على تحسين الاستهداف وسرعة وميكنة فحص التظلمات والبدء في تطبيق مشروطية التعليم والصحة وبناء قاعدة بيانات تضم 27 مليون مواطن مصري بكامل بياناتهم.

وكشفت والي عن أن الوزارة تخطط لتوحيد برامج الدعم النقدي وضم مستفيدي الضمان الاجتماعي لبرنامج “تكافل وكرامة” وهو ما سيضمن زيادة قيمة المساعدات التي يتلقاها المستفيدون فضلا عن إدخال 100 ألف أسرة جديدة لبرنامج ” تكافل وكرامة”.

كما استعرضت والي عددا من البرامج التي تنفذ في إطار مظلة الحماية الاجتماعية ومنها سكن كريم ومشروع تنمية الطفولة المبكرة الذى يقوم على تطوير الحضانات ونجح بالفعل في حصر الحضانات في 6 محافظات حتى الآن وانتهى من وضع منهج موحد وتم رصد مبلغ 250 مليون جنيه لتمويله.