مصر وقبرص تتفقان على زيادة الاستثمارات المشتركة وتشجيع وفود الأعمال

التقت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، اليوم الاثنين، بوفد من دولة جمهورية قبرص برئاسة دمترويوس سيلورايس، رئيس مجلس النواب القبرصى، ويضم الوفد ميخاليس ميخائيل رئيس الهيئة القبرصية لدعم الاستثمار، وعدد من النواب من البرلمان القبرصى، بحضور محسن عادل، الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ومحمد عبد الوهاب، وعلا القبرصى، نائبى الرئيس التنفيذى للهيئة، وكريم درويش، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب.

وأشادت الوزيرة، بعمق العلاقات التاريخية الوطيدة بين البلدين والشعبين الصديقين، وأكدت الوزيرة، حرص مصر على تعزيز علاقاتها مع قبرص وزيادة حجم الاستثمارات بين البلدين، مشيرة إلى أن الحكومة المصرية ترحب بالمستثمرين القبارصة فى مصر، وعملت وتعمل بشكل مستمر على الاصلاحات التشريعية لتحسين مناخ الاستثمار والتى يقرها فى النهاية مجلس النواب المصرى، موضحة أن مجلس النواب فى مصر برئاسة الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، داعم لمناخ الاستثمار.

وأشارت الوزيرة إلى مجالات التعاون بين البلدين حيث سبق أن تم توقيع 3 مذكرات تفاهم فى اخر لجنة مشتركة بين مصر وقبرص، من بينهم مذكرة لتعزيز العلاقات الاستثمارية الثنائية بين البلدين، بهدف تسهيل إجراءات الاستثمار الأجنبى المباشر وتشجيع الأطراف على تبادل وفود الأعمال من قبرص لمصر والعكس، والترويج للفاعليات المشتركة والمتعلقة بالاستثمار.

وأكد رئيس مجلس النواب القبرصى، دعم بلاده الكامل لمصر ولكافة جهود تحقيق التقدم الاقتصادى، مؤكداً قوة ومتانة العلاقات التى تجمع بين البلدين، وأهمية العمل على تنميتها على كافة الأصعدة.

وأشاد رئيس مجلس النواب القبرصى إلى تطوير آلية التعاون الاقتصادى الثلاثى بين مصر وقبرص واليونان، والذى يعد نموذجاً إقليميا للتعاون فى مشروعات اقتصادية واستثمارية وتنموية بين دول حسن الجوار، والتى تعود بالنفع على شعوب الدول الثلاث.

وقال رئيس مجلس النواب القبرصي، إن بلاده ستتعاون من أجل تطوير الاستثمارات فى البلدين، والمجلس يشجع المستثمرين القبارصة، على ضخ استثمارات جديدة فى مصر، فى ظل ما شاهده من مناخ مشجع للمستثمرين، وفى اطار أن مصر تعد شريكة محورية لقبرص وركيزة أساسية لإرساء الأمن والاستقرار بالمنطقة، مشيرا إلى تطلعه لتحقيق خطوات ملموسة تساهم فى ترسيخ أطر التعاون الثنائى والصداقة القائمة بين البلدين، معربا عن شكره لمصر على مواقفها الداعمة لقبرص في كافة المحافل الدولية.
وذكر رئيس الهيئة القبرصية لدعم الاستثمار، أن الهيئة تشجع المستثمرين فى قبرص على ضخ استثمارات جديدة فى مصر فى ظل وصول الاستثمارات القبرصية إلى 400 مليون دولار فى مصر فى وجود 224 شركة قبرصية تعمل فى مجالات الصناعة والسياحة والخدمات والطاقة.

واصطحبت الوزيرة، الوفد القبرصى، فى جولة بمركز خدمات المستثمرين، حيث استمع الوفد إلى شرح حول الفرص الاستثمارية التى تتضمنها خريطة مصر الاستثمارية خاصة المشروعات القومية الكبرى مثل محور قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة وهضبة الجلالة والمجالات التى يهتم بها الجانب القبرصى فى مجالات الصناعة والطاقة والسياحة والخدمات.

وأشاد الوفد القبرصى، بسرعة إنجاز الخدمات المقدمة في مركز خدمات المستثمرين، والذي يضم ممثلين عن أكثر من 65 جهة، يقومون بإصدار كافة التراخيص، بالإضافة إلى الرد على استفسارات المستثمرين.