مصر توافق على دخول شحنة قمح فرنسي بعد إعادة اختبارها

قال مسؤول مصري يوم السبت إن شحنة قمح مستوردة من فرنسا خضعت لإعادة اختبار وتبين أن مستويات فطر الإرجوت فيها في الإطار المسموح به.

وقال عثمان محمد يونس مدير عام صومعة سفاجا لرويترز إنه سيتم تفريغ الشحنة الموجودة في ميناء سفاجا المطل على البحر الأحمر وتوزيعها على المطاحن بعدما أظهر الاختبار أن مستوى الإرجوت يبلغ 0.01.

ولم يتسن الحصول على تعليق من وزارة الزراعة المصرية.

وكانت مصادر صرحت لرويترز يوم الثلاثاء أن مصر رفضت شحنة القمح الفرنسي التي يبلغ حجمها 63 ألف طن وأن المفاوضات جارية لحل المشكلة.

وفي هذا الوقت قال أحد المصادر إنهم عثروا على 0.1 بالمئة من الإرجوت والمستوى المقبول 0.05 بالمئة.

وفي وقت لاحق أكد مصدر مسؤول في سفاجا رفض القمح المحتوي على 0.1 بالمئة من الأرجوت وقال إنهم رفضوا تفريغ القمح.

وقال إنه تم تقديم طلب لإعادة فحص الشحنة.

كانت مصر، أكبر مستورد للقمح في العالم، أحدثت هزة بالسوق في 2016 حينما أعادت فرض حظر على شحنات القمح المستورد التي تحتوي على أي نسبة من الإرجوت، الذي يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالهلوسة لكنه غير ضار عند المستويات الضئيلة.

وفي وقت لاحق، أعادت مصر تبني معيار دولي يسمح بنسبة تصل إلى 0.05 بالمئة من الإرجوت في القمح.

 

(رويترز)