“الحكومة” تبحث عن زيادة الاستثمار في قطاع النقل

عقد كامل الوزير، وزير النقل، وسحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، ثاني اجتماع للجنة المشتركة بين الوزارتين خلال أسبوع بمقر وزارة النقل، لبحث سبل تشجيع وتدعيم الاستثمار في مصر في مجال النقل والعمل على مواجهة كافة التحديات التي تواجه المستثمرين وذلك بحضور قيادات الوزارتين ورؤساء هيئات الموانئ التابعة لوزارة النقل ورئيسي قطاع النقل البحري وهيئة السلامة البحرية.

وبحث الجانبان، التعاون بين وزارتى النقل والاستثمار والتعاون الدولى فى تحسين ترتيب مصر في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال الصادر عن البنك الدولى، حيث تعمل وزارة النقل على تبنى منظومة حديثة للفحص الالكترونى مدمجة بمسارات الحاويات فى الموانئ وتكون صور وتقارير الفحص متاحة إلكترونيا لكل من مسؤول الأمن ومسؤول الجمارك، وتفعيل منظومة الفحص القائم على المخاطر بشكل تدريجى، بما هو متبع فى أفضل الممارسات الدولية، ووضع الية خاصة ببيانات البضائع وتفصيلاتها إلكترونيا قبل وصول البضائع من خلال شركة الشحن الرئيسية متضمنة البيانات التفصيلية لمحتويات الحاوية واتخاذ إجراءات وآليات تمكن صاحب الحاوية من إنهاء كثير من الإجراءات لحين وصول الحاوية الى الميناء، مع الإسراع بتطبيق منظومة مميكنة للشباك الواحد لإنهاء كافة إجراءات الاستيراد والتصدير فى الموانئ والربط مع كافة الجهات المعنية بداية بميناء الاسكندرية.

واتفق الجانبان، على تشجيع الاستثمارات فى قظاع النقل خاصة في مجالي الموانئ والنقل التشاركى بعد إصدار قانون تنظيم النقل الجماعي للركاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات، وحل اى مشاكل تواجه عمل الشركات المحلية والاجنبية فى مصر فى هذا القطاع.

وقال الوزير، إن الوزارة تعمل على تطوير منظومة الموانئ والربط الإلكتروني لتكون من أفضل الموانئ على المستوى العالمى، مشيرا إلى أن الوزارة بالتنسيق مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولى تعمل على جذب المزيد من الاستثمارات فى قطاعات النقل خاصة الموانئ والنقل التشاركى.

وأضاف أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات التي تساعد على ازالة كافة التحديات في قطاع النقل وفقا لما تنص عليه اللوائح والقوانين وبما يحقق مصلحة الاقتصاد القومي خاصة وأن الحكومة المصرية ممثلة في وزارة النقل تولي أهمية كبيرة لتعظيم الاستفادة من النقل البحري في زيادة القدرة التنافسية للاقتصاد القومي.

وذكرت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، أن مصر تعمل على تحسين ترتيبها في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال الذي يصدره البنك الدولى، بعد تقدمها 8 مراكز عالميا العام الماضى.

وأوضحت الوزيرة، أن الوزارة تعمل على تشجيع المستثمرين لضخ استثمارات فى مشروعات استثمارية تتفق مع استراتيجية تطوير منظومة النقل.