“وزيرة الاستثمار” تعد مستثمرى بورسعيد بإزالة التحديات وحل مشاكلهم

عقدت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، اليوم الأحد، لقاء مع المستثمرين في بورسعيد، بحضور عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، ومحمد عبد الوهاب، نائب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وعدد من أعضاء مجلس النواب.

وقالت الوزيرة، إن الوزارة تعمل على التيسير على المستثمرين، وإزالة أي تحديات تواجه عملهم وحل اى مشكلة بشكل سريع، موضحة أن فرع مركز خدمات المستثمرين ببورسعيد والذي سيتم افتتاحه قريبا، سيساهم في حل الكثير من المشاكل التي تواجه المستثمرين بالمحافظة نظرا لوجود ممثلين عن كافة الجهات التي تقدم الخدمات للمستثمر.

وأشارت إلى أن الوزارة تعمل على الترويج لكافة الفرص الاستثمارية في بورسعيد، استغلالًا لموقع بورسعيد المهم على البحر المتوسط وداخل إقليم قناة السويس، وقربها من الموانئ البحرية اللازمة لتوفير مدخلات الإنتاج وتصريف البضائع، ودعت الوزيرة مستثمري المنطقة الحرة ببورسعيد إلى التوسع في استثماراتهم خلال المرحلة المقبلة، والتصدير إلى خارج مصر.

وأوضحت نصر أن الوزارة تتحرك سريعا لعمل ميكنة في المنطقة الحرة ببورسعيد وربطها بالمناطق الحرة ومركز خدمات المستثمرين الرئيسي، فضلا عن مواصلة الإصلاحات التشريعية من أجل توفير الظروف المواتية لتشجيع الاستثمار ومواكبة التشريعات الاقتصادية العالمية التي تهدف إلى تحسين بيئة الاستثمار الداخلي، وجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية.

وقال محافظ بورسعيد إن المنطقة الحرة في بورسعيد تقوم بتصدير 42% من الملابس الجاهزة في مصر إلى الخارج.
وقال حسام جبر، رئيس جمعية مستثمري بورسعيد، إنهم يعملون على مضاعفة الصادرات خلال المرحلة المقبلة، مشيدا باهتمام الحكومة بزيادة الصادرات من أجل تشجيع المستثمرين للاستثمار في مصر والتوسع في المشروعات الحالية.

وذكر محمد المصري، رئيس الغرفة التجارية ببورسعيد، أن العامين الماضيين شهدوا طفرة في الاستثمار بسبب الإصلاحات التشريعية التي قامت بها وزارة الاستثمار والتعاون الدولى.