نائب وزيرة التخطيط يتفقد عدد من المشروعات بمحافظة أسوان

قام أحمد كمالى نائب وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري لشئون التخطيط بجولة تفقدية لمحافظة أسوان لتفقد عدد من الطرق والمشروعات في اطار استعداد المحافظة لاستضافة فعاليات ملتقى الشباب العربى والأفريقى الذى ينطلق خلال الفترة من (16-18 مارس 2019) في إطار إعلان السيسي محافظة أسوان عاصمة للشباب الأفريقي لعام 2019.

حيث استهل نائب الوزيرة جولته التفقدية برفقة السيد أحمد إبراهيم، محافظ أسوان بتفقد الأعمال الجارية بطريق المطار بداية من المدخل وحتى خزان أسوان بطول 10 كم، وأكد د/أحمد كمالى أن مطار أسوان الدولي يمثل نقطة البداية لاستقبال السائحين والزائرين للمحافظة، مشيراً إلي أعمال التشجير وتجميل وإنارة طريق مطار أسوان، مؤكداً أن تلك المشروعات هى التى يشعر بها المواطن مباشرة لذا تحرص الدولة علي زيادة الدفعة التنموية لها في المحافظات المختلفة.

كما تفقد نائب الوزيرة طريق السادات التابع لحى جنوب أسوان وطريق الكورنيش القديم والجديد حتى كوبري أسوان المعلق، وأكد كمالي أن كورنيش أسوان يعد أحد أهم معالم المدينة السياحية لذا قامت الدولة بإنشاء كورنيش أسوان الجديد بطول 9 كم بالإضافة إلي أعمال تطوير الكورنيش القديم وإعادة تشجيره، وشملت الزيارة كذلك تفقد كلا من طريق السماد حتى مدخل كيما، وكذا تفقد طريق كسر الحجر، وأعمال تطوير البنية الأساسية به وأعمال الرصف والتجميل والإنارة والتشجير والدهانات.

وأشار أحمد كمالى إلي زيادة استثمارات محافظة أسوان بخطة العام المالي الحالي 2018/2019 بمبلغ 47 مليون جنيه، موضحة أنه تم تخصيص مبلغ 25 مليون جنيه منها لبرنامج تحسين البيئة ليتم توزيعها إلى 15 مليون جنيه لتطوير كورنيش النيل بمدينة أسوان إلى جانب تخصيص مبلغ 10 مليون جنيه لتغيير أرضيات السوق السياحة بالمدينة، وتابع كمالي أن المبلغ الكلي تضمن تخصيص 22 مليون جنيه لبرنامج رصف الطرق فيما يخص رصف طريق السادات وتفريعاته.

وقال نائب وزيرة التخطيط إن المبلغ المعتمد جاء في إطار سد احتياجات المحافظة لأعمال التطوير المستهدفة تمهيداً لاستضافة منتدى شباب أفريقيا ، لذا تحرص الوزارة علي تقديم الدعم الكامل للمحافظة أسوان ايماناً بدورها في دعم الدور المصري داخل القارة الافريقية باعتبارها جزءاً لا يتجزأ منها وخاصة مع رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي لعام 2019، وذلك فضلاً عن كون محافظة اسوان جزءاً من صعيد مصر الذي توليه الحكومة والوزارة أهمية كبري في برامج التنمية.

وشملت الزيارة تفقد الأعمال الجارية لرفع كفاءة وتطوير مراسى معابد فيله بإعتمادات من وزارة الأثار تصل إلى مليون جنيه، والتى تتضمن إعادة تأهيل الرصيف الرئيسى بطول 41.5 متر وبعرض 9.5 متر وذلك لتسهيل الحركة السياحية وتأمين سلامة السائحين والمترددين أثناء دخولهم وخروجهم لزيارة المعبد. من جانبه وجه اللواء/ أحمد إبراهيم بسرعة الانتهاء من هذه الأعمال خلال الأسبوع الحالى، مع الإستعانة بأحد الإستشاريين المتخصصين وكلية الهندسة بجامعة أسوان لتنفيذ الأعمال على الوجه الأكمل، بالإضافة إلى تكليف شركة الصوت والضوء بزيادة ودعم الإنارة فى منطقة المراسى السياحية.

كما أشاد محافظ أسوان بدعم وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى تحت قيادة د/ هالة السعيد من خلال توجيه إستثمارات عاجلة لتصبح عاصمة الشباب الإفريقى فى أبهى صورها من أجل إستقبال زائريها من السائحين والزائرين.

وخلال زيارته لمحافظة أسوان قام د/ أحمد كمالى بتفقد موقع الأرض المخصص لإقامة مجمع الخدمات الحكومية النموذجي بحى العقاد، حيث أشار إلي البدء في إجراءات إنشاء مجمع الخدمات بالمحافظة على مساحة 4 ألاف م2 بالتعاون بين وزارة التخطيط ومحافظة أسوان والجانب الاماراتى في إطار التعاون والشراكة الاستراتيجية بين البلدين، مؤكداً أن المركز يستهدف تطبيق منظومة الشباك الواحد لطالبي الخدمات سواء المواطنين أو المستثمرين للتسهيل عليهم في الحصول علي جميع الموافقات اللازمة للمشروعات المختلفة وذلك بهدف تسهيل الإجراءات من أجل خفض الوقت والجهد والرسوم المقررة، بالإضافة إلي تحقيق قيم النزاهة والشفافية ومواجهة الفساد الإداري عن طريق فصل مؤدى الخدمة عن طالبها.

وفي ذات السياق أوضح نائب وزيرة التخطيط أنه من المقرر تنفيذ مجمع الخدمات الحكومية بالمحافظة ليكون علي غرار مراكز الخدمات ذات المواصفات العالمية، منوهاً عن خطة التدريب والتشغيل التجريبي لمجمع الخدمات، موضحا أنه تم تطوير عدد 5 مراكز علي مستوى المحافظة منها 4 مراكز بكلا من مدن أسوان، دراو، نصر النوبة وادفو بالإضافة إلي ديوان عام المحافظة والتى تسعي إلي تقديم الخدمات الجماهيرية بجودة عالية للمواطن.

وأوضح أحمد كمالي أنه من المخطط العمل علي إنهاء أعمال ميكنة المحافظة بالكامل بإنشاء مراكز تكنولوجية بباقي مدن المحافظة، هذا بجانب وضع منظومة متطورة لتوفير قاعدة بيانات متكاملة أمام متخذي القرار تشمل كافة المعلومات المتعلقة بدورة العمل داخل إدارات الديوان العام ومجالس المدن بالمحافظة.

وأشار “كمالي” أن خطة العام المالي الحالي 18/2019 وجهت لإقليم جنوب الصعيد بمحافظاته أسوان، سوهاج، قنا، البحر الأحمر، الأقصر النسبة الأكبر من الاستثمارات الحكومية الموجهة لمحافظات الصعيد بنسبة 51% وبقيمة بلغت 13 مليار جنيه، مشيراً إلى أن محافظة أسوان استحوذت على النسبة الأكبر من الاستثمارات الحكومية الموجهة للإقليم بنسبة 32% وبقيمة بلغت 4,24 مليار جنيه وبارتفاع قدره 71٪ مُقارنةً بعام 17/2018.

كما أضاف أحمد كمالي أن حصاد 90 يوم من الربع الأول لبرنامج عمل الحكومة (2018/2019-2021/2022) كشف عن الانتهاء من 490 مشروعاً تنموياً باستثمارات كلية 27.2 مليار جنيه تضمنت 164 مشروعاً لمحافظات الصعيد والمحافظات الحدودية بتكلفة بلغت 12 مليار جنيه، مشيرا إلى أن محافظة أسوان شهدت تنفيذ 10 مشروعات ضمن محافظات الصعيد بتكلفة بلغت 42.45 مليون جنيه.

وأختتمت الزيارة التفقدية بزيارة الحديقة النباتية والتى تقع على مساحة 17 فدان، حيث طالب نائب الوزيرة والسيد المحافظ بإعداد دراسة جدوى لزيادة العائد الإقتصادى للحديقة بإعتبارها من أهم المزارات السياحية على مستوى المحافظة.

جدير بالذكر أن محافظة أسوان شهدت أمس انطلاق أولى فعاليات الملتقي الأفريقي للمبادرات الشبابية، بمشاركة شباب الدول الأفريقية تحت شعار “المبادرون”.