نصار: شركة صينية تبدي رغبتها في الحصول على حق استغلال مصنع الجلود الملحق بالمدبغة في الروبيكي

أعلن المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة أن شركة شانج شينج الصينية قد أبدت رغبتها فى الحصول على حق إستغلال وتشغيل مصنع الجلود الملحق بالمدبغة النموذجية بمدينة الجلود الجديدة بالروبيكى والذى يقع على مساحة 1800 متر مربع لإنتاج مصنوعات جلدية (شنط) .

وقال أن هذا المصنع يعد باكورة تصنيع المنتجات تامة الصنع وهو التوجه الذى تستهدفه وزارة التجارة والصناعة بهدف تعظيم القيمة المضافة للجلود المنتجة بمدينة الروبيكى والتي تعد واحدة من كبريات مدن الجلود على مستوى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا .

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بوفد صيني من منتجى المصنوعات الجلدية والذين يزورون مصر للمشاركة في فعاليات الدورة الثالثة عشر لمعرض القاهرة للجلود ،وإستعرض اللقاء رغبة الشركات الصينية في ضخ إستثمارات جديدة في مجال إنتاج المصنوعات الجلدية من شنط وأحذية وملابس جلدية وبصفة خاصة في مدينة الجلود الجديدة بالروبيكى.

حضر اللقاء المهندس ياسر مغربى رئيس شركة القاهرة للإستثمار والتطوير العمرانى والصناعى والسيد/مايو جين رئيس مجلس إدارة شركة شانج شينج والمستشار /محسن الششتاوى نائب رئيس شركة شانج شينج.

وقال الوزير أن الوزارة حريصة على تقديم كل الدعم والمساندة لجذب الشركات الأجنبية للإستثمار في مصر ومن بينها الشركات الصينية الجادة ،لافتاً في هذا الإطار إلى قيام شركة شانج شينج الصينية بإنشاء أكبر مدينة لصناعة المنسوجات والملابس في مصر على مساحة 2.1 مليون متر مربع بمدينة السادات .

ولفت إلى أنه يجرى حالياُ دراسة عدد من العروض التى تقدمت بها بعض الشركات الصينية للإستثمار في المرحلة الثالثة لمشروع مدينة الجلود الجديدة بالروبيكىوالمخصصة لانتاج المصنوعات الجلدية ، حيث من المستهدف اقامة ١٠ الى ١٥ مصنعا لتصنيع المنتجات النهائية على ان يتم بدء العملية الانتاجية بهذه المصانع فى اقرب وقت ممكن عقب الانتهاء من البنية التحية والمرافق والانشاءات ، وذلك على مساحة تصل الى ٤٠ الف متر ، لافتاً في هذا الصدد إلى حرص الحكومة المصرية على زيادة القيمة المضافة لمنتجات الجلود من خلال التوسع في عمليات تصنيع المنتجات النهائية.

ومن جانبه أكد السيد/مايو جين رئيس مجلس إدارة شركة شانج شينج الصينية أن وفد الشركات الصينية قد قام بزيارة عدد من الوحدات الإنتاجية بمدينة الجلود بالروبيكى حيث أبدوا رغبتهم في التواجد داخل السوق المصرى خاصة في ظل المقومات الهائلة التى تمتلكها مصر سواء فيما يتعلق بوفرة الجلود الخام وتوافر الأيدى العاملة المدربة فضلاً عن مقومات البنية التحتية واللوجيستية والتي تمكن المنتجين من تصدير منتجاتهم إلى مختلف الأسواق المحيطة خاصة تلك الأسواق المرتبطة مع مصر بإتفاقيات تفضيلية .

ولفت جين إلى أن شركة شانج شينج ستبدأ العملية الإنتاجية بمصنع الجلود بالروبيكى خلال فترة 3 أشهر من تسلم المصنع وإنهاء إجراءات التخصيص ،مؤكداً حرص الشركة على جذب أكبر عدد ممكن من الشركات الصينية للإستثمار في المنطقة الثالثة بالمشروع والمخصصة للمصنوعات الجلدية .

وفى نهاية الاجتماع أطلع المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة على بعض عينات منتجات الشركات الصينية ،حيث أشاد الوزير بجودة المنتجات وطالب المنتجين بالسعى لجلب التكنولوجيات المتطورة في هذا المجال سواء فيما يتعلق بالتصميمات أو الماكينات الحديثة لمشروعاتهم المستقبلية في مصر .