“بنك القاهرة” يدعم الطلاب المتميزين بجامعة “زويل” للعلوم والتكنولوجيا

قال بنك القاهرة إنه يواصل دوره المتميز فى تقديم المساندة الكاملة قطاع التعليم والذى يحظى بأهمية بالغة على أجندة البنك ضمن خطته لدعم مجالات التنمية المجتمعية، عبر دعم الطلاب المتميزين بجامعة زويل للعلوم والتكنولوجيا.  

وقال طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، إن مشاركة البنك فى مساندة قطاع التعليم والبحث العلمى تعكس تضافر الجهود والتعاون الحقيقي بين كافة المؤسسات؛ لتكون نموذجًا إيجابيًّا يحتذى به في مجال القيام بالمسئولية المجتمعية، مؤكداً على أهمية مساندة قطاع التعليم بإعتباره واجب قومى للإرتقاء بالمنظومة التعليمية وتنمية روح الإبتكار لدى الطلاب.

وأضاف: “لما كانت جامعة زويل للعلوم والتكنولوجيا من النماذج الناجحة والمميزة التى تهدف إلى إعداد جيل جديد من العلماء والباحثين من خلال تطبيق نظم حديثة للتعليم والبحث العلمى، فقد كان لزاماً من خلال المسئولية الإجتماعية لبنك القاهرة بأن نقوم بوضع خطة لدعم الجامعة من خلال تقديم منح دراسية للطلاب فى المجالات العلمية المختلفة”.

وبحسب البيان، جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الاستشارى الأعلى لمدينة زويل والذى يتزامن مع ذكرى ميلاد الدكتور أحمد زويل، وقام المجلس بتكريم بنك القاهرة تقديراً لجهوده فى مساندة ودعم الطلاب  بالجامعة بإعتباره واحداً من أهم شركاء النجاح.
 
وأضاف فايد أن بنك القاهرة يرعى الطلاب المتميزين بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا وذلك عبر مشاركته فى  تقديم 25 منحة للطلاب في المجالات العلمية والهندسية الحديثة للحصول على درجة البكالوريوس، ومن أبرز تلك المجالات الطاقة الجديدة والمتجددة وتكنولوجيا الإتصالات وغيرها.

وذكر أن بنك القاهرة يحرص على مساندة ودعم الطلاب غير القادرين بالجامعات الحكومية فى مختلف محافظات الجمهورية من خلال سداد المصروفات الدراسية ومعاونتهم على استكمال دراستهم الجامعية بما يدعم رؤية البنك فى الإهتمام بمجال التعليم.