وزير الصناعة يفتتح الدورة معرض فيرنكس أند هوم للأثاث بمشاركة 170 شركة عالمية

افتتح المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة فعاليات الدورة 15 لمعرض فيرنكس اند هوم الدولي للأثاث، والذي يقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي وينظمه المجلس التصديري للأثاث بالتعاون مع غرفة صناعة الأخشاب والشركة الدولية للمعارض والمؤتمرات.
وقال إيهاب درياس رئيس المجلس التصديري للأثاث إن الدورة الجديدة لفيرنكس تقام في مركز مصر الدولي للمعارض بالتجمع الخامس، وعلي مساحة 20 ألف متر مربع بمشاركة 120 عارض من كبري شركات الاثاث المصرية، لافتا إلي أن المجلس حريص علي استقدام بعثة مشترين أجانب لزيارة المعرض خاصة في دورات فبراير والتي أصبحت أحد أهم الأحداث العالمية في أجندة قطاع الأثاث.
وأوضح أن البعثة لهذا العام تضم 170 من ممثلي كبري الشركات العالمية والسلاسل التجارية المتخصصة في تسويق الأثاث والعاملة في أكثر من 34 دولة من أهم أسواقنا التجارية كالدول العربية والأوروبية والأفريقية إلي جانب دول من وسط اسيا والولايات المتحدة الأمريكية.
وأشار درياس إلى أن المجلس التصديري يرتب حاليا لعقد لقاءات ثنائية لأعضاء بعثة المشترين الأجانب مع الشركات المصرية العارضة من أجل تسهيل عقد المزيد من الصفقات التصديرية للقطاع، خاصة أن معرض فيرنكس الدولي يعد منذ انطلاقه عام 2004 معرض التصدير الأول للأثاث المصري.
ولفت إلى أن المجلس يحرص على انتقاء بعثة المشترين الأجانب واستقدام المسئولين بالفعل علي عمليات الشراء والتعاقد، مع تنويع البلاد القادمين منها لتضم كبري أسواقنا التقليدية وأيضا أسواق جديدة نستهدف فتحها أمام منتجاتنا حتي نحقق هدف الدولة في مضاعفة قيمة الصادرات كما وكيفا.
وأضاف أن المجلس التصديري يتوقع جذب أعداد ضخمة من الزائرين لدورة العام الحالي من فيرنكس في ظل التنوع الكبير في منتجات الشركات العارضة وما تقدمه من عروض وتخفيضات ومفاجأت والأهم جودة عالية وخدمات متميزة لما بعد البيع بما يلبي مختلف اذواق واحتياجات المستهلكين.
ومن ناحيته كشف شريف عبد الهادي وكيل المجلس التصديري للأثاث عن اقامة الدورة السادسة لمسابقة التصميم للشباب والتي ينظمها المجلس التصديري سنويا بالتعاون مع الغرفة علي هامش معرض فيرنكس، حيث تم تخصيص جناح لعرض التصميمات المشاركة بالمسابقة، لافتا إلي اختيار لجنة التحكيم والمكونة من كريم مختفيان وشريف مرسي ودكتور عمرو عبد القوي لأربع تصميمات لعرضها في الجناح تم تنفيذها بالتعاون مع شركتين من أعضاء المجلس وهما شولح للاثاث وبينوكيو.