وزيرة التخطيط تفتتح مؤتمر”التعليم في الوطن العربي في الألفية الثالثة”

افتتحت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، د.هالة السعيد، مؤتمر “التعليم في الوطن العربي في الألفية الثالثة “، بحضور وزيري التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي.

ينظم المؤتمر معهد التخطيط القومى الذراع البحثية لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري  مؤتمراً إقليمياً تحت عنوان “التعليم في الوطن العربي في الألفية الثالثة “، بحضور ومشاركة د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ليستمر على مدار يومي 16 و17 فبراير 2019.

ويشارك بالمؤتمر محاضرين وخبراء متخصصين من كافة الدول العربية ومدراء معاهد التخطيط وبحضور وزيري التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي والسفيرة هيفاء أبو غزالة الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية والدكتور عبد اللطيف عبيد الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس مركز الجامعة بتونس والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط الأسبق ومستشار المعهد العربي للتخطيط بالكويت.

ويتضمن جدول جلسات اليوم الأول من أجندة المؤتمر مناقشة التعليم العربي في ظل مقتضيات الحداثة والعولمة كما يناقش اليوم الأول محور القضايا التعليم واحتياجاته في الوطن العربي في ضوء المجتمعات القائمة على المعرفة حيث يناقش المحور التعليم في الوطن العربي من حيث الواقع والتحديات وتتضمن جلسات اليوم جلسة الاحتياجات التعليمية للعبور إلى مجتمعات المعرفة وأخري بعنوان متطلبات تطوير المناهج والتحول من التعليم إلى التعلم تحت محور احتياجات تعليم الغد.

كما تناقش جلسات اليوم الثاني محور قضايا إعادة هيكلة قطاع التعليم وحوكمته ومحور دور شركاء التنمية في تمويل التعليم في الوطن العربي لتتضمن أجندة المؤتمر في يومه الثاني جلسات بعنوان واقع المستقبل إدارة المنظومة التعليمية وضرورة حوكمتها وجلسة مرتكزات نموذج لحوكمة القطاع التعليمي.

وتناقش جلسات المؤتمر عدد من الأوراق البحثية التي تتضمن موضوعات حول إشكاليات إصلاح التعليم في الوطن العربي وتحديات التعليم والاحتياجات التعليمية وتطوير استراتيجيات الإصلاح للنظم التربوية في الأقطار العربية.