البنك المركزي: استلام الشريحة قبل الأخير من قرض صندوق النقد أواخر يناير أوأوائل فبراير

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي المصرى في مقابلة مع وكالة “بلومبرج” الأمريكية، إن مصر تتوقع استلام هذا المبلغ في أواخر يناير أو أوائل فبراير على أبعد تقدير.

وأضاف عامر: “لقد اتفقنا على كل شيء، واتفقنا مع البعثة على أداء مصر خلال هذه المرحلة. الإصلاحات أصبحت جزءا من الثقافة، وبرنامج الإصلاح في الموعد المحدد ونحن ملتزمون باستكماله بنجاح”.

وأنهت بعثة من صندوق النقد الدولي، أكتوبر العام الماضي، المراجعة الرابعة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي المصري مع الحكومة.

وقال جيري رايس مدير قسم الاتصال والمتحدث باسم صندوق النقد الدولي، الخميس الماضي، إن‬ الصندوق لا يزال ينجز بعض التفاصيل مع مصر، والمجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي من المتوقع أن يجري قريبا جدا مناقشة المراجعة الرابعة لصرف الشريحة القادمة من قرض مصر.

ومن المنتظر أن تتسلم مصر الشريحة الخامسة بنحو ملياري دولار ليصل إجمالي ما حصلت عليه مصر نحو 10 مليارات دولار من قرض قيمته 12 مليار دولار تم الاتفاق عليه مع صندوق النقد الدولي ديسمبر 2016، ضمن برنامج إصلاح اقتصادي.