وزير الصناعة والتجارة: نسبة صادرات مصر لأفريقيا مستفزة للغاية

قال المهندس عمرو نصار، وزير الصناعة والتجارة، إن نسبة الصادرات المصرية للقارة الأفريقية تتراوح من 0.07% أو 0.08% وهذا الرقم مستفز للغاية، وهناك خطة لزيادة هذا الرقم إلى على الأقل 1.5% ثم رفعه قريبا إلى 2%، وذلك من خلال عدة طرق جديدة بالتعاون مع الجهات المعنية وتم التواصل مع الاتحاد الأفريقى لتعظيم الصادرات من خلال برنامج مصرى طموح.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشئون الأفريقية اليوم، الأحد، برئاسة النائب طارق رضوان لعرض خطة وزارة التجارة والصناعة لدعم توجه مصر للقارة الأفريقية فى ظل قرب ترأس مصر لقمة الاتحاد الأفريقى.

وأكد وزير التجارة والصناعة أن الوزارة تعمل على تنفيذ استراتيجية متكاملة لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع دول القارة السمراء خاصة وأن السوق الافريقى يمثل أحد أهم الأسواق الواعدة أمام المنتجات المصرية، من خلال تحقيق الشراكة الصناعية والتجارية مع الأشقاء الأفارقة وليس مجرد نمو عوائد وحجم الصادرات، خاصةً وأن مصر كباقى الدول الأفريقية لم تحقق الاستفادة الكاملة من مواردها الأمر الذى يدفعها إلى التعاون مع باقى الدول الأفريقية لتحسين استغلال مواردها وزيادة معدلات التصنيع والتجارة.

وأعلن وزير التجارة والصناعة أن مصر تمتلك 12 قطاعا مصدراً لأفريقيا منها 6 قطاعات تحقق معدل نمو مرتفع حيث تتمتع المنتجات المصرية بميزات تنافسية عالية الجودة وبصفة خاصة فى السوق الإفريقى، وذلك من خلال محورين الأول مساعدة الدول الإفريقية فى تنفيذ حلمهم ببدء إنشاء قاعدة صناعية لديهم من خلال الخبرات المصرية مع البدء بتجميع بعض المنتجات المصرية داخل أسواقهم إلى جانب مساعدتهم فى إقامة صناعات تحويلية للمواد الخام المتوافرة بهذه الدول.

وأشار وزير التجارة والصناعة إلى أن هناك تنسيقا مع عدد من الدول الكبرى للتواجد داخل السوق الإفريقى خلال المرحلة المقبلة خاصة وأن هناك اهتمام كبير من هذه الدول بالسوق الإفريقى باعتباره من أكبر الأسواق ذات العائد الاستثمارى الكبير، مشيراً فى هذا الإطار إلى أن الوزارة تركز على 12 سوق إفريقى 6 منهم فى شرق إفريقيا و6 فى منطقة الغرب لزيادة معدلات الصادرات المصرية إلى هذه الأسواق.

ولفت وزير التجارة والصناعة إلى أن ترأس مصر للاتحاد الأفريقى خلال العام الجارى يمثل خطوة هامة نحو القيام بدور فاعل فى تحقيق التنمية الاقتصادية المنشودة لدول القارة السمراء.

وأوضح وزير التجارة والصناعة أنه يجرى حاليا الانتهاء من المفاوضات الخاصة باتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية، حيث لعبت مصر دوراً بارزاً فى إعطاء دفعة لجولات المفاوضات من خلال استضافتها لمنتدى التفاوض الرابع عشر والذى أسفر عن إصدار حزمة القاهرة التكاملية والتى تضمنت تحديد اليات وتوقيتات تحرير التجارة فى السلع والخدمات بين الدول الافريقية بما يعزز حركة التجارة البينية بين دول القارة السمراء.

ومن جانبه، أكد النائب طارق رضوان رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب أهمية تعظيم دور مصر فى إطار محيطها الأفريقى، خاصة وأن مصر تمثل أحد أهم الدول الرائدة بالقارة الأفريقية، مشيرا إلى أهمية زيادة معدلات الصادرات المصرية لأسواق الدول الافريقية خلال المرحلة المقبلة لافتا إلى أن حجم صادرات مصر لإفريقيا ارتفع عام 2018 إلى 4.2 مليار دولار وكان فى عام 2017 يمثل 3.4 مليار دولار ولكن هذا الرقم لابد من زيادته.