المعهد المصرفي يطلق مبادرة لتأهيل ذوي القدرات الخاصة للعمل بالبنوك

أطلق المعهد المصرفي المصري مبادرة تعد الأولى من نوعها في مجال القطاع المصرفي لتقديم برنامج تدريبي بعنوان “خدمة العملاء من ذوي القدرات الخاصة”.
تهدف المبادرة إلى جذب وتشجيع ذوي القدرات الخاصة للتعامل مع القطاع المصرفي من خلال تدريب العديد من موظفي خدمة العملاء بفروع عدد من البنوك على كيفية التعامل معهم. كما تهدف إلى دعم وإتاحة المزيد من الفرص لهم باعتبارهم جزءًا أساسيًّا من الكيان المجتمعي، حيث تعمل الدولة المصرية على دمجهم وتمكينهم اقتصاديًّا وسياسيًّا واجتماعيًّا.
في هذا السياق قال السيد عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري: “إن هذه المبادرة تأتي لدعم وتشجيع ذوي القدرات الخاصة للتعامل مع القطاع المصرفي”، مؤكدًا أن المبادرة تشمل عدة موضوعات مهمة تهدف جميعها لتطبيق فكرة الإتاحة التكنولوجية لخدمات التواصل مع العملاء من ذوي القدرات الخاصة.
ويقوم نخبة من أفضل المدربين المتخصصين في هذا المجال بتقديم هذا البرنامج، حيث يعتمد التدريب بشكل كبير على المحاكاة العملية، كما تمت الاستعانة بأحد المتطوعين من ذوي القدرات الخاصة لإجراء تجارب عملية خلال البرنامج لزيادة التفاعل وطرح صورة حقيقية عن كيفية التعامل من خلال الأمثلة التوضيحية والأدوار التمثيلية.
شارك في هذه المبادرة عدد كبير من البنوك التي تعمل في القطاع المصرفي، وعلى رأسها المصرف المتحد حيث تم تنفيذ خمس دورات تدريبية من هذا البرنامج. كما تم تنفيذ دورتين لبنك بلوم مصر، بالإضافة إلى كل من البنك الأهلي المصري وبنك الإسكندرية. وقام المعهد بتنفيذ برنامج تدريبي لتعلم لغة الإشارة لموظفي بنك إتش إس بي سي HSBC.