السيسي يغادر النمسا عائدا إلى القاهرة بعد زيارة رسمية استغرقت 4 أيام

غادر الرئيس عبد الفتاح السيسى، قبل قليل، العاصمة النمساوية فيينا عائداً إلى القاهرة، بعد ختام زيارة رسمية لمدة 4 أيام.

وشارك الرئيس خلال الزيارة فى أعمال المنتدى رفيع المستوى بين أفريقيا وأوروبا لتعزير الشراكة بينهما، حيث تأتى مشاركة الرئيس فى المنتدى، إلى جانب لفيف من الزعماء والقادة الأفارقة والأوروبيين، تلبيةً لدعوة كلٍ من المستشار النمساوى سيباستيان كورتز الرئيس الحالى للاتحاد الأوروبى والرئيس الرواندى بول كاجامى الرئيس الحالى للاتحاد الأفريقى.

وكان السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، قال أن توجيه الدعوة للرئيس للمشاركة فى أعمال المنتدى تنطلق من التقدير لدور ومكانة مصر الأفريقية والإقليمية، لاسيما فى ضوء الرئاسة المصرية المقبلة للاتحاد الأفريقى خلال العام القادم 2019.

وتضمنت الزيارة عقد لقاء قمة مع المستشار النمساوى، فضلًا عن مباحثات ثنائية مع عدد من كبار المسئولين والساسة والمستثمرين النمساويين لبحث أطر التعاون الثنائى خاصة فى مجالات الاستثمار والتجارة، التكنولوجيا والابتكار، التعليم والبحث العلمى، والنقل والسكك الحديدية، فضلا عن تبادل وجهات النظر وتنسيق المواقف بشأن الملفات والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.