مصر وإيطاليا توقعان اتفاقا بقيمة 45 مليون يورو لدعم القطاع الخاص المصرى

وقعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والسفير جامباولو كانتينى، سفير إيطاليا لدى القاهرة، اتفاق لدعم تطوير القطاع الخاص فى مصر بقيمة 45 مليون يورو، على هامش منتدى افريقيا 2018م.

ويساهم الاتفاق في دعم القطاع الخاص المصري عبر برامج التدريب والدعم الفنى للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، والتى سيستفيد منها رواد الأعمال والمؤسسات المصرية المعنية بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما سيتم توجيه جزء من التمويل لتوفير مكونات فى العملية الإنتاجية لبعض المشروعات.

وقالت الدكتورة سحر نصر، إن الاتفاق سيساهم في دعم خطة الحكومة في توفير مناخ جيد للقطاع الخاص يضمن تحقيق التنمية والنمو الشامل لهذا القطاع فى مصر، مشيدة بحرص إيطاليا الدائم على دعم وتمكين الشباب المصري سواء من خلال ضخ الاستثمارات أو تمويل البرامج التنموية، حيث تحتل إيطاليا المرتبة الحادية عشرة بين أكبر الدول المستثمرة فى مصر، حيث بلغ إجمالي الاستثمارات الإيطالية في مصر 2.1 مليار دولار بنهاية سبتمبر الماضى، موزعة على 1100 شركة، وتوفر أكثر من 30 ألف فرصة عمل.

وأشارت الوزيرة إلى أن الاتفاق سيُقدم خدمات مالية وغير مالية للقطاع الخاص، حيث ستركز الخدمات المالية على تحفيز تنافسية المشروعات الصغيرة والمتوسطة المحلية.

وأكدت الوزيرة، حرص الوزارة علي دعم مشروعات الشباب والمرأة وريادة الأعمال من خلال الدخول مع الشباب في شراكة والاستفادة من الخبرات الإيطالية.

وأكد السفير جامباولو كانتينى على قوة ومتانة الشراكة المصرية الإيطالية، سواء في المجال السياسى أو الاقتصادى أو الثقافى، مؤكدًا على استمرار التعاون بين البلدين لتوفير فرص العمل للشباب المصرى.