تراجع مبيعات الأجانب للأسهم السعودية خلال الأيام الماضية

بلغ صافي مبيعات المستثمرين الأجانب للأسهم السعودية 89.2 مليون ريال (23.8 مليون دولار) في الأسبوع المنتهي في الأول من نوفمبر في تراجع حاد عن الأسبوعين الماضيين.

وتراجع بيع الأجانب للأسهم السعودية من 2.34 مليار ريال في الأسبوع الماضي وعن الرقم القياسي الذي بلغ 4.01 مليار ريال الأسبوع الذي قبله وذلك عندما أثار مقتل جمال خاشقجي المخاوف من تضرر علاقات السعودية مع الغرب.

وإزاء هذا التراجع في عمليات البيع ما زال العديد من مديري الصناديق متفائلين بشأن تدفقات متوقعة على السعودية بنحو 15 مليار دولار من الصناديق ”الخاملة“ في العام القادم عندما تنضم البورصة السعودية إلى مؤشرات الأسواق الناشئة.

وبعد أسبوعين من عمليات الشراء الكبيرة تراجعت المشتريات من قبل المؤسسات المحلية إلى 1.44 مليار ريال.

وساعدت مؤسسات حكومية مثل صندوق الاستثمارات العامة في الحد من هبوط البورصة تأثرا بمقتل خاشقجي من خلال الدعم غير المباشر للأسهم المحلية مستعينا بالمؤسسات المحلية.

وصعدت البورصة السعودية 8.6% خلال هذا العام حتى الآن رغم تراجعها خلال الربع الأخير.

(رويترز)