شعبة الأرز تعلن بدء توريد الأرز المحلى المخصص لشهر نوفمبر لوزارة التموين

أعلن الدكتور رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، بدء توريد الأرز المحلى الأبيض المخصص لشهر نوفمبر المقبل لوزارة التموين والتجارة الداخلية، تمهيدا لصرفه لأصحاب البطاقات ضمن مقررات الشهر المقبل حيث من المقرر أن يتم توريد كميات تقرب من 40 ألف طن أرز أبيض معبأ خلال شهر نوفمبر.

وطالب رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز، فى تصريحات صحفية اليوم بضرورة استيراد الأرز الأبيض من الخارج طوال الـ 4 أشهر من العام المقبل، لضمان استمرار توفير الأرز للمواطنين على بطاقات التموين وكذلك فى الأسواق  ولتفادى حدوث أى أزمات، خاصة وأن معدلات الاستهلاك ستزيد هذا العام عن الإنتاج المحلى بكميات تتراوح من 200 ألف إلى 300 ألف طن وذلك بعد تقليص مساحات الأراضى المنزرعة أرز، مما يتطلب ضرورة الاستيراد، وهو ما أعلنت عنه وزارة التموين من خلال إجراء مناقصة للحصول على الأرز الأبيض بجانب ما تحصل عليه الوزارة من الأرز الشعير.

وأكد الدكتور رجب شحاتة على ضرورة استيراده وذلك لضمان استمرار توفيره للمواطنين، لافتا إلى أن عدم توفير الأرز على بطاقات التموين فى أى وقت فأن ذلك يساهم فى زيادة الأسعار فى الأسواق، الأمر الذى يتطلب ضرورة استيراد الأرز طوال الـ 4 أشهر الأولى من العام المقبل دون تقاعس عن الاستيراد خلال هذه الفترة حتى لا تتكرر أزمة البطاطس مع الأرز، خاصة وأنه بمجرد التعاقد على كميات من الخارج فأنها تصل البلاد فى مدة لن تقل عن شهرين بل تزيد عن ذلك من تاريخ التعاقد .

وأشار رجب شحاتة إلى أن الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية حريص على توفير السلع الاستراتيجية أول بأول ﻭأنه على تواصل مستمر مع شعبة الأرز بهدف توفير الكميات المطلوبة وطرحها للمواطنين على بطاقات التموين، كما أن شعبة الأرز وأصحاب المضارب لديهم إصرار على الوقوف بجانب الدولة فى ظل حرصها على توفير السلع الأساسية  للمواطنين فى مختلف المناطق .