“المصرف المتحد” يتعاقد مع “إرنست آند يونج” لتطبيق المعيار المحاسبي رقم 9

اقتصاد مصر

قال فرج عبدالحميد، نائب رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، إن البنك تعاقد مع شركة “إرنست آند يونج” للمساعدة في تطبيقات المعيار المحاسبي رقم 9.

وأضاف أن الميزانيات التجريبية وفقا للمعيار الجديد أظهرت أن المتطلبات التي يحتاجها البنك ليست كبيرة، مستبعدا حاجة البنك إلى زيادة رأسماله نهاية العام الحالي؛ خاصة وأن القرض المساند الذي حصل عليه من البنك المركزي بقيمة 2.5 مليار جنيه، تم ضخه لزيادة رأس المال.

ووافق البنك المركزي المصري، يناير 2017، علي زيادة رأسمال المصرف المتحد إلى 3.5 مليار جنيها بدلا من مليار جنيه.

وقال عبد الحميد إن رأسمال البنك في الوقت الحالي كافي جدا، وأن معيار كفاية رأسمال البنك حاليا يتجاوز 18%؛ ما يتيح للبنك قاعدة كبيرة للنمو.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، إن البنك أتاح تمويلات لشركات خدمات المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وحصلت شركة “تنمية” مؤخرا على قرض بقيمة 50 مليون جنيه، وشركة “تساهيل” 100 مليون جنيه.

وقال إن البنك لديه تركيز على الاعتمادات المستندية وخطابات الضمان خلال الفترة الحالية؛ بسبب أنها يعد مصدرا جيد للدخل من الأتعاب والعمولات، خاصة وأن هناك اتفاق مع البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، لدعم صغار المصدرين فى مصر للقارة الأفريقية.

وذكر عبد الحميد أن إجمالي الاعتمادات المستندية وخطابات الضمان بالبنك تتجاوز 5 مليار جنيه حتى الأن.

وقال عبد الحميد إن إجمالي فروع المصرف المتحد تبلغ حاليا 54 فرعا، ويستهدف البنك افتتاح 5 فروع فى العام المقبل، منها فرعا فى مدينة العاشر من رمضان ليكون مركزا لخدمة المصانع والشركات في المنطقة، بجانب فرع جديد فى مدينة الشيخ زايد، وأخر فى مدينة نصر.