موديز: مصر لديها رغبة لإصدار صكوك العام الحالي أو المقبل

قالت وكالة التصنيف الائتماني “موديز”، إن مصر لديها رغبة لإصدار صكوك إسلامية العام الحالي أو المقبل.

وصنف تقرير “التمويل الإسلامي بأفريقيا” الصادر عن الوكالة حصلت “البورصة” على نسخة منه، مصر مع بلدان الجزائر والمغرب والسودان، والتي لديها رغبة في إصدار صكوك إسلامية العام الحالي أو المقبل، متوقعة أن يتم إصدار ما قيمتها مليار دولار على الأقل خلال 18 شهرا المقبلة، فضلا عن إصدار الصكوك المستقبلية بالعملة الأجنبية “الدولار” وبالعملة المحلية.

وبحسب بيانات “موديز” تأتي مصر كثالث دولة في القارة الأفريقية من حيث الأصول المصرفية الإسلامية كنسبة من إجمالي الأصول المصرفية، خلف السودان التي تحتل المرتبة الأولى وجيبوتي التي تحتل المرتبة الثانية.

وذكرت أنه وفقا للبيانات المتاحة فإن السودان وجيبوتي، حتى الآن ، يظهران مستويات مرتفعة من الأصول المصرفية الإسلامية كنسبة من إجمالي الأصول المصرفية.

وقالت إن الأصول المصرفية الإسلامية تمثل أقل من 5٪ من إجمالي الموجودات المصرفية الأفريقية حالياً، متوقعة أن ترتفع إلى أكثر من 10٪ خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأضافت أن التمويل الإسلامي يتوسع بسرعة في جميع أنحاء أفريقيا، ومنذ بداية عام 2014، تم إصدار 2.3 مليار دولار من الصكوك الإفريقية، أو إصدار السندات الإسلامية، وأنها توفر مصادر تمويل جديدة لكل من المؤسسات السيادية والمؤسسات المالية.