وزير قطاع الأعمال: دراسة لنقل مصنع النقل والهندسة من سموحة إلى العامرية

أعلن هشام توفيق ، وزير قطاع الاعمال العام ،أن خسائر الشركة القابضة للصناعات الكيماوية وصلت إلى حوالي 2.4 مليار جنيه، مشيرا إلى وضع خطة تطوير وتأهيل للشركات التابعة الخاسرة (شركتى الدلتا والنصر للأسمدة ، النقل للهندسة، سيجوارت ، راكتا).

ونوه توفيق فى تصريحات صحفية له،إلى أنه جارى دراسة لنقل مصنع شركة النقل والهندسة من سموحة إلى العامرية على مساحة 157 ألف متر منوها الى امتلاك الشركة ميزة في تصنيع إطارات الجرارات وسيتم إضافة 10 مقاسات جديدة بجانب 5 مقاسات تنتجها حاليا ونرحب بدخول شريك عالمي في هذا الشأن.

وأشار توفيق،إلى التوصل لاتفاق مع استشاري عالي لإعادة تأهيل مصانع شركتي الدلتا والنصر للأسمدة والتى تحققان خسائر نحو 856 مليون جنيه.

ولفت إلى أنه جارى بحث وقف خسائر مصنع سيجوارت القديم فضلا عن دراسة إنشاء مصنع جديد للفلنكات لخدمة السكك الحديدية والمترو، وانشاء وحدات متنقلة إضافة إلى تطوير شركة راكتا للورق.

وبشأن القومية للأسمنت أكد أن التقرير النهائي للاستشاري المكلف ببحث جدوى استكمال نشاطها من عدمه سيصدر في 20 سبتمبر الجاري والاحتمال الأكبر بإغلاقها.