الملا: 71 ألف برميل زيت خام متوسط إنتاج حقول جابكو بالسويس يوميا

ترأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اجتماع الجمعية العامة لشركتى بترول خليج السويس( جابكو) والفرعونية للبترول لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالى 2017/2018 بحضور المهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول والمهندس محمد مؤنس مستشار الوزير لشئون الغاز والجيولوجى أشرف فرج وكيل الوزارة للإتفاقيات والإستكشاف والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقلي رئيس الشركة القابضة للغازات.

وأكد الملا خلال اعمال الجمعيات،أهمية الاستمرار في بحث فرص زيادة الانتاج من الحقول الحالية بمنطقة خليج السويس والإسراع في الانتهاء من خطط التنمية مع العمل على خفض تكلفة الإنتاج وإضافة احتياطيات جديدة من الزيت الخام والغاز الطبيعى ، مشيرًا إلى أن مشروع المسح السيزمى الذى يتم تنفيذه حاليًا بالمنطقة ضمن برنامج تطوير وتحديث قطاع البترول سيكون له أكبر الأثر في زيادة فرص الاستثمار في البحث والإستكشاف عن الثروات البترولية في خليج السويس، موجهًا بسرعة الانتهاء من مشروعات إحلال وتجديد البنية التحتية وتسهيلات الإنتاج الجارية حاليًا بخليج السويس للحفاظ على انتاجيتها واستيعاب الزيادة المخططة.

وأضاف الملا أن تنفيذ مشروعات انتاج الغاز الكبرى في البحر المتوسط قبل موعدها المخطط يمثل احد أهم أولويات خطة عمل الوزارة خاصة أن تنفيذ مراحل الإنتاج المبكر من هذه المشروعات خلال الفترة الماضية ساهم في تعزيز وزيادة الإنتاج الحالي للبلاد من الغاز ، مؤكدًا اهتمام الوزارة بتعزيز الشراكة الاستراتيجية مع الشركاء الأجانب لإستغلال وتنمية احتياطيات الغاز في حوض البحر المتوسط ، وشدد وزير البترول على تنفيذ اجراءات السلامة والأمان الصناعى بكل دقة لحماية الكوادر البشرية والأصول الإنتاجية ، والاستمرار فى تنفيذ برامج ترشيد الانفاق وضبط التكاليف .

من جانبه أوضح المهندس صبرى أبوالوفا رئيس شركة جابكو أن متوسط معدلات الإنتاج من حقول جابكو بخليج السويس بلغت حوالى 71 ألف برميل زيت خام ومتكثفات يوميًا وأنه تم إضافة احتياطيات بترولية جديدة أكثر من 10 ملايين برميل زيت خام بما يمثل 41% من الإنتاج السنوي نتيجة حفر آبار تنموية جديدة حيث تم حفر ثلاثة آبار خلال العام بواقع بئرين تنمويين وبئر استكشافى .

وأضاف أنه تم إعداد خطة عمل طموح لتعظيم الإنتاج بإستغلال الفرص الإنتاجية الواعدة وحفر آبار جديدة ، وأن الفرص الإنتاجية الجديدة أدت الى إضافة 5 آلاف برميل زيت خام يوميًا من خلال اعمال التنمية وإصلاح الآبار ، وأشار إلى أنه يتم حاليًا استكمال تنفيذ عدد من مشروعات الإحلال والتجديد وإعادة تأهيل البنية الأساسية لإنتاج الزيت الخام بمنطقة خليج السويس والتي سيتم الانتهاء منها تباعًا خلال عام 2019 بهدف الحفاظ على معدلات الإنتاج البترولى وزيادتها، هذا بالإضافة الى برامج ترشيد الانفاق وضبط التكاليف التي ساهمت في تحقيق وفر قدره أكثر من 33 مليون دولار خلال العام .

من جانبه،نوه المهندس حسن عبادى رئيس الشركة الفرعونية للبترول بأن أهم نتائج الأعمال التى تحققت خلال العام هو النجاح فى البدء المبكر للإنتاج من حقل آتول بالمياه العميقة بالبحر المتوسط بمنطقة امتياز شمال دمياط قبل الموعد المخطط بسبعة أشهر وبطاقة إنتاجية بلغت 350 مليون قدم مكعب غاز يوميًا بالإضافة إلى 5ر10 آلاف برميل متكثفات يوميًا وبإجمالى استثمارات حوالى مليار دولار .

وأوضح أن إنتاج حقل آتول بلغ خلال العام حوالى 66 مليار قدم مكعب غاز ، كما بلغ الإنتاج من امتياز رأس البر 108 مليارات قدم مكعب غاز ليصبح إجمالى إنتاج الشركة السنوى من الغاز المباع 174 مليار قدم مكعب ، بالإضافة إلى 2ر2 مليون برميل متكثفات.

وأضاف أن الشركة نجحت فى خفض معدل التناقص الطبيعى للحقول وتحسين معدلات الإنتاج اليومية عن طريق المتابعة اليومية للآبار وإعادة فتح بعض الآبار المهجورة وزيادة معدل معالجة المياه المصاحبة للغاز بمحطة المعالجة وزيادة كفاءتها مما كان له أثر إيجابى فى تحقيق الخطة الموضوعة للإنتاج وخفض التكلفة .

الإعلانات