“الإصلاح الزراعي” يمنح المتقاعسين عن سداد قيمة أراضي النفع العام مهلة شهر

قرر مجلس إدارة الهيئة العامة للإصلاح الزراعي، منح فترة زمنية مدتها شهر للجهات المتقاعسة عن سداد قيمة مساحات الأراضي التي وافق المجلس عليها سابقا لإقامة مشروعات المنفعة العامة، لافتا إلى أنه في حال عدم السداد تطرح تلك المساحات للبيع بالمزايدة العلنية حفاظا على الأراضي من التعدي وعلي المال العام.

واستعرض الدكتور حسن الفولي مدير الهيئة العامة للإصلاح الزراعي، الإنجازات التي حققتها الهيئة خلال الفترة الماضية، وخطة العمل الحالية، كذلك ما تم الانتهاء منه فيما يتعلق بقاعدة البيانات للأراضي ولاية الهيئة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد برئاسة الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لمجلس الإدارة بتشكيله الجديد؛ للنظر في تخصيص المساحات لإقامة مشروعات المنفعة العامة.
وأشار الفولي إلى أن الهيئة حققت مؤخرا إيرادات تعدت نصف مليار جنيه لصالح وزارة المالية، كذلك نجحت في بيع الأراضي المستردة بعد إزالة التعديات عليها بالمزايدة العلنية بالتنسيق مع وزارة المالية ممثلة في الهيئة العامة للخدمات الحكومية.

ووافق مجلس إدارة الهيئة خلال الاجتماع علي تخصيص مساحات لإقامة 9 مشروعات للنفع العام بعدة محافظات تشمل: مدارس للتعليم الأساسي والإعدادي ومحطات للشرب والصرف الصحي لخدمة المجتمع من خلال الجهات المعنية الطالبة، كما وافق المجلس علي فسخ التعاقد مع المخالفين للغرض المخصص ومخالفة بنود العقد.

وقرر المجلس الموافقة علي تقنين وضع اليد للأراضي ولاية الهيئة طبقا للقانون 144 لسنة 2017 بناء علي موافقة لجنة استرداد أراضى الدولة ومجلس الوزراء بذات الشروط والقواعد المنظمة للطلبات المقدمة قبل 16 يونيو الماضي، كما اعتمد المجلس المزادات المنفذة مؤخرا، ومشاريع الفرز والمشاع المعتمدة من خبراء وزارة العدل وشركاء المشاع

الإعلانات