“المالية” تدرس إخضاع الإعلانات والمبيعات الإلكترونية لضريبة القيمة المضافة

تدرس وزارة المالية، آلية لإخضاع الإعلانات الإلكترونية التي تقوم الشركات المصرية ببثها عبر جوجل أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي لضريبة القيمة المضافة بواقع 14%.

وقالت مصادر بوزارة المالية فى تصريحات لها، إن الحكومة تسعى أيضا إلى اخضاع المبيعات التي تجرى على المواقع الإلكترونية إلى ضريبة القيمة المضافة.

وأضافت: “نسعى للتعاون مع الشركات الكبرى لمساعدة مصلحة الضرائب في إخضاع عمليات البيع الإلكتروني للضريبة، وهذا الأمر منصوص عليه في قانون الضريبة على القيمة المضافة”.

وذكرت المصادر أن إخضاع التجارة الإلكترونية للضريبة سيرفع محصلة الضرائب بعد استخدام عدد كبير من الشركات والأفراد مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة للترويج لسلعهم وخدماتهم بجانب توجه الكثير من التجار للمواقع الإلكترونية لبيع منتجاتهم.

الإعلانات