المجلس الأعلى للجامعات: معادلة الشهادة الجامعية من روسيا بمثيلتها من الجامعات الحكومية داخل مصر

تزايد إقبال الطلاب المصريين خريجي الثانوية العامة والثانوية الأزهرية علي التقديم للدراسة في الجامعات الروسية الحكومية خلال السنوات الماضية؛ نظرا لانخفاض تكاليف الدراسة مقارنة بالجامعات الخاصة داخل مصر وقدرة الطلاب علي معادلة الشهادات من المجلس الأعلى للجامعات.

وبحسب مصادر فى المجلس الأعلى للجامعات، فإن الشهادات التي يحصل عليها الطلاب المصريين فى روسيا يمكن معادلتها فى إحدى الجامعات المصرية المعتمدة من المجلس الأعلى للجامعات مثل شهادة انجلترا وامريكا وفرنسا.

وقال المصدر إن المجلس يعتمد أيضا جميع الدرجات العلمية ما بعد التعليم الجامعي، و التي يحصل عليها المصريين فى جامعات أجنبية ومنها الجامعات الروسية وهي دكتوراه وماجستير.

وذكرت المصادر أن طالب الحصول علي المعادلة يقوم بتقدم الشهادات والمستندات باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية وإذا كانت بلغة أخرى فلابد أن تقدم معها ترجمة معتمدة باللغة العربية أو الإنجليزية، كما أن الشهادات والمستندات المقدمة للمجلس لا ترد للمتقدم، ويقبل المجلس صورة طبق الأصل ومختومة بأختام حية ومصدقة من السفارة والخارجية مع وجود الأصل عند تقديم المستندات للإطلاع عليه فقط.

وأوضحت المصادر، أن ما يميز الدراسة فى روسيا عن أغلب البلدان الأجنبية المختلفة بالنسبة للمصريين، عدم ارتباط التقدم للدراسة المجموع فى الثانوية العامة، وأنه يمكن للطالب أن يختار التخصص الذي يحتاج إليه عن طريق مكاتب التمثيل والدراسة التي يتقدم إليها بطلب داخل مصر، فضلاً عن أن الجامعات الروسية لا تطلب درجات أوشهادات لغة محددة مثل (التوفل، الآيلتس).

وأشار إلى أن الطلاب يمكنهم اختيار ما بين اللغة الروسية والإنجليزية للدراسة، وأنه يتم إعطاءهم سنة تمهيدية لدراسة اللغة قبل البدء فى المحتوى التعليمي.

وبحسب المدير تنفيذي لشركات تمثيل للجامعات الروسية فى مصر، فإن مصاريف الدراسة فى روسيا تتراوح ما بين 1500 دولار و3500 دولار سنوياً على حسب التخصص، مشيراً إلى أن مصاريف الدراسة فى دول غرب أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية تتجاوز 8 آلاف دولار سنويا.

وأضاف أن الدراسة فى روسيا ممتعة وجيدة وتكسب الطلاب بالمهارات،وسهوله تعلم اللغة الروسية وتواجد جاليه كبيرة مسلمين وعرب، وأن الجامعات الروسية تمتاز بالعراقة والأصالة والموروثة من الاتحاد السوفيتي سابقا وجميع الجامعات تكون جامعات حكومية معتمدة.