بعد انتهاء التحقيق الداخلي.. “التجاري الدولي” ينفي حدوث تلاعب في أرصدة العملاء

نفى البنك التجارى الدولي أكبر بنك خاص فى مصر من حيث الأصول، حدوث تلاعب فى أرصدة عميل بفرع البنك بمحافظة الإسكندرية.

وقال في بيان له إنه بخصوص تلقيه شكوى من أحد عملائه من قطاع الأفراد فى إحدى فروع مدينة الإسكندرية عن وجود تباين فى أرصدة حسابه الشخصى، يعلن البنك أنه بعد الانتهاء من إجراء تحقيق داخلى شامل ومراجعة دقيقة لكافة العمليات المصرفية فى جميع فروع البنك تبين أن كافة العمليات المصرفية داخل البنك تمت طبقًا للإجراءات والقواعد المصرفية المتبعة وأن كافة العمليات محل الاعتراض تم فحصها جميعًا ووجدت سليمة وصحيحة.

وأضاف أن ما أثير من ادعاءات عن استيلاء أحد موظفى البنك على أرصدة من حسابات العميل الشاكى غير صحيح حيث أن نتائج الفحص أثبتت عدم صحة هذا الادعاء.

وذكر أن جميع الوثائق والمستندات الخاصة بالمعاملات المعنية تتوافق مع اللوائح الداخلية المنصوص عليها فى مواثيق البنك وإجراءاته التشغيلية وكذلك التعليمات والتوجيهات الصادرة عن البنك المركزى المصرى. وسوف يتم اليوم إخطار العميل للحضور لاستلام رد البنك الرسمى على اعتراضاته.

وأوضح البيان أن البنك التجاى الدولى سيقوم بإعلام الجهات الرقابية المختصة بنتائج التحقيقات وإتاحة كافة الوثائق والمستندات للإطلاع عليها وفحصها والتأكد من أن اعتراضات العميل غير صحيحة.

وتابع: “هذا ويحتفظ البنك بكامل حقه القانونى فى مقاضاة أى شخص أو كيان أو جهة قامت بنشر أخبار كاذبة من شأنها التشهير بسمعة البنك التجارى الدولى (مصر) أو القطاع المصرفى المصرى والتشكيك فى مجهودات الدولة للإصلاح الاقتصادى”.

وأكد على أن ثقة عملائنا فى قدرة مؤسستنا والتزامنا وحرصنا الدائم على تقديم أفضل خدمة ممكنة تتصدر قائمة أولويات البنك التجارى الدولى (مصر) وتعد بمثابة حجر الأساس لرؤية البنك ورسالته.