حبس 20 شخصا 15 يومًا لاتهامهم بالتجمهر فى أحداث المترو

أمرت نيابة أمن الدولة العليا، بحبس 20 متهمًا لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات، على خلفية أحداث التجمهر والعنف التي شهدتها بعض محطات مترو الأنفاق مؤخرًا، بعد رفع أسعار تذكرة المترو بنسبة تصل حتى 250%.

وقررت وزارة النقل ممثلاً عن الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، زيادة أسعار تذاكر المترو ابتداء من يوم الجمعة الماضي، وتقسيم نظام المحاسبة إلى محطات، لتكون 3 جنيهات لأول 8 محطات و5 جنيهات من 9 محطات حتى 16 محطة، وبسعر 7 جنيهات من المحطة 17 حتى بقية الخطوط، وذلك بدلاً من تسعيراً ثابت عند جنيهان.

وبحسب صحف محلية، أسندت النيابة إلى المتهمين، ارتكابهم جرائم الاشتراك مع جماعة أنشئت خلافًا لأحكام القانون تعمل على منع مؤسسات الدولة من مباشرة عملها، والتجمهر المخل بالأمن والسلم العام، ومقاومة السلطات.

وكانت الشرطة قد ألفت القبض علي المتهمون وأحيلوا إلى نيابة أمن الدولة العليا للتحقيق معهم، وذلك لارتكابهم أعمال التجمهر داخل محطات مترو الأنفاق ومقاومة السلطات العامة به، وذلك في أعقاب قرار زيادة قيمة تذاكر المترو.